مشاهدة النسخة كاملة : الخليج : معنى اقتحام الحدود


ام نسيبة
06-08-2011, 08:13 AM
الخليج : معنى اقتحام الحدود

إذا كان الإرهاب هو سمة الكيان الصهيوني وأساس عقيدته العنصرية التي تبدت في مختلف مراحل وجوده، فإن العنف الوحشي الذي مارسه ضد الفلسطينيين الذين توجهوا من الدول العربية إلى حدود وطنهم في ذكرى النكبة، ثم في ذكرى النكسة، يمثل في الواقع معنى آخر له علاقة بالمسألة الوجودية للكيان، ذلك أنه للمرة الأولى يواجه هذا الشكل من الحراك الفلسطيني الشعبي الذي يقترب من الحدود ويحاول اقتحامها سلمياً .

يفهم العدو الصهيوني أن الشعب الفلسطيني في توجهه إلى الحدود ينتقل إلى مرحلة جديدة من صراعه الطويل والمرير، فهو يريد أن يؤكد أن حقوقه بأرضه لا تسقط بالتقادم، ولا تلغيها الاتفاقات والتنازلات، ولا تستطيع القوة الباطشة مهما بلغت من عتوّ وصلف أن تفرض عليه أمراً واقعاً .

كما يدرك العدو أن الصراع في الأساس هو صراع وجود، وقد أقرّ رئيس وزراء الكيان بنيامين نتنياهو في ذكرى النكبة بذلك، لذلك هو يستخدم اتفاقات السلام مع مصر والأردن والمفاوضات مع السلطة الفلسطينية، والحديث عن سلام واستعداد لتقديم “تنازلات مؤلمة” غطاء لكسب الوقت أو يقدم الذرائع والتبريرات للتهرب من تنفيذ التزاماته بشأن التسوية، فيما هو يعزز قدراته العسكرية كمّاً ونوعاً لتعزيز تفوقه، ويعمل على الأرض لتكريس يهودية الدولة على كل الأرض الفلسطينية من خلال توسيع الاستيطان، والعمل في مرحلة لاحقة على تنفيذ مخطط طرد فلسطينيي 48 كحتمية لإقامة الدولة اليهودية العنصرية .

راهن الكيان على ديمومة الحال الفلسطيني والعربي، وعلى استنقاع مديد لواقع مهترئ، وعلى وعي لن يستيقظ من سباته، لكن العواصف التي هبت على بلاد العرب باتت تخلع كل الأبواب والنوافذ المغلقة، ومنها باب فلسطين الذي لن تتمكن قبضة الكيان الحديدية من استمرار إغلاقه، ولن يتمكن القمع الصهيوني المتمادي للجيل الفلسطيني المتوثب باتجاه الحدود من أن يقتل الأمل والإرادة والوعي لدى شعب متمسك بحقه ومصرّ على استرداده في صراع يعرف أنه طويل وأثمانه باهظة، وعلى استعداد لدفعها.


نق عن الخليج