مشاهدة النسخة كاملة : إلاسلاميو ن ينضمون للتحالف المعارض للنظام


ام خديجة
06-06-2011, 02:42 PM
إلاسلاميو ن ينضمون للتحالف المعارضين للنظام

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=250w__jemil_mensour .jpg

رئيس حزب التجمع النائب محمد جميل ولد منصور (أرشيف)

أعلن قادة حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية تواصل الانضمام رسميا لأحزاب منسقية المعارضة الموريتانية مطالبين بتغير جدي في موريتانيا ومنتقدين سلوك النظام القائم.

وقال رئيس حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية محمد جميل ولد منصور إن حزبه قرر الانضمام إلي أحزاب المعارضة بعد تقييم شامل أجرته الهيئات المختصة للوضع السياسي بموريتانيا وتوصلت فيه إلي نظرة واضحة مفادها أن حصيلة النظام القائم سلبية في كل المجالات وأن التسيير الأحادي الخطير للدولة بات ينذر بأزمة تهدد مستقبل الأجيال القادمة برمتها.

وقال ولد منصور بأنه لا يجد غضاضة في اتخاذ الموقف الذي تراه هيئات الحزب صوابا ، وإن موقفهم من الرئيس بعد الانتخابات كان بعد دراسة لظروف البلد ساعتها والمعطيات المتوفرة لديهم في الحزب ، وللآخرين الحق في الحكم علي الموقف ساعتها.

ودعا ولد منصور قادة أحزاب المعارضة إلي عمل فاعل ومسؤول بغية تغيير الوضع الراهن بموريتانيا وإرساء قواعد عملية ديمقراطية سليمة، تبعد عن البلد شبح الأزمات القائمة أو تلك المنتظرة مشددا بأن حزبه سيظل ناصحا في العمل السياسي رغم تبنيه معارضة ناصعة بالفعل للنظام الحاكم وانحيازه لخط أحزاب المعارضة التي وصفها بكوكبة من السياسيين الشرفاء.

من جهة ثانية نفي مسعود ولد بلخير أن يكون حدد مهلة للمعارضة من أجل الدخول في حوار مع السلطة أو مغادرتها قائلا إنه تزوير موقف (أساغه).

وقد شارك في الندوة الصحفية كلا من رئيس تكتل القوي الديمقراطية أحمد ولد داداه ورئيس حزب اتحاد قوي التقدم محمد ولد مولود ورئيس حزب اللقاء محفوظ ولد بتاح ورئيس حزب الوئام بيجل ولد هميد ورئيس حزب التناوب عبد القدوس ولد أعبيدنا ورئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي مسعود ولد بلخير ورئيس حزب الطلائع عبد الرحمن ولد محمد الشيخ ..


نقلا عن الأخبار

ابو نسيبة
06-06-2011, 04:40 PM
شكرا لك على نقل الخبر

يجب أن يكون انتقال تواصل من المعارضة الناصحة إلى المعارضة الناصعة مناسبة للشباب الثائر للتصعيد والضغط على النظام العسكري ليرحل من القصر الرئاسي الذي احتله في العاشر من يوليو 1978م مايزيد على ثلاثة عقود خرب فيها البلاد وأهان العباد وأشاع الفساد في البر والبحر , ليرحل إلى ثكناته التي خربت هي الأخرى وتحتاج لإصلاح حقيقي,هي إذا مناسبة لهذا الشباب ليتحرك ومناسبة أيضا لشيوخ المعارضة للوحدة على أساس إسفاط النظام وليس ترقيعه أو أخذ بعض لامتيازات منه ولو كانت رئاسة البرلمان العاجزة عن منع تشريع الفساد.