مشاهدة النسخة كاملة : غارات أطلسية على طرابلس والمعارضون: "وضع حد للمعارك خلال أيام"


ابو نسيبة
06-03-2011, 03:48 AM
غارات أطلسية على طرابلس والمعارضون: "وضع حد للمعارك خلال أيام"

أعلنت جماعات من المعارضين الليبيين أن طائرات حلف شمال الأطلسي (ناتو) قصفت طرابلس، أمس، بعد يوم واحد من تمديد الحلف لمهمته، فيما سمع دوي عدة انفجارات في العاصمة الليبية .
وذكرت جماعة “17 فبراير أصواتنا” على الإنترنت أن “عدداً من الانفجارات دوت خلال ساعة واحدة، وتحلق الطائرات بشكل مستمر” .
وذكر شهود العيان أنهم “لم يتمكنوا من إحصاء” عدد الانفجارات التي وقعت . ولم ترد تفاصيل على الفور بشأن الأضرار الناجمة عن الغارات الجوية .
وسمع دوي أكثر من عشرة انفجارات قوية هزت وسط العاصمة الليبية . وهزت ستة انفجارات العاصمة قرابة الساعة 00،35 (22،35 تغ) تلتها بعد دقائق انفجارات عديدة أخرى .
وأكد الحلف الأطلسي الأربعاء أنه استهدف في طرابلس مستودعاً للسيارات وقاذفة صواريخ أرض-جو في ضواحي مزدة (180 كلم جنوبي طرابلس) ومستودع ذخيرة ونظام رادار في هون على بعد 500 كلم جنوب شرق طرابلس .
وفي مقابلة مع قناة “العربية” الإخبارية في وقت متأخر من ليل الأربعاء/الخميس، أكد رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل أن الثوار سيضعون حداً للمعارك الدائرة خلال أيام قليلة، عبر سيطرتهم على طرابلس وإنهاء حكم العقيد معمر القذافي، قائلاً إن “الثوار يتسلحون بالصبر والشجاعة والإصرار على تحقيق غايتهم، ومن ثم فقد تشهد الأيام المقبلة المزيد من الإنجازات في هذا الشأن” .
في مصراتة، طرد مقاتلو المعارضة القوات الموالية للقذافي من وسط المدينة واتجهوا غرباً نحو بلدة زليطن المجاورة حيث كانوا يتبادلون نيران المدفعية . وقال متحدث باسم المعارضة يدعى يوسف إن قوات موالية للقذافي تقصف المدينة بطريقة عشوائية من مكان قريب من زليطن . وأضاف أنهم يستخدمون قذائف المورتر وصواريخ غراد .
وقال متحدث باسم المعارضة في زليطن يدعى مبروك إن القذافي شدد الأمن، وإن كتائبه تحصل على تعزيزات كل يوم وإنها صعدت حملتها لاعتقال وترهيب وتخويف السكان . وأضاف أن معظم السكان هناك يؤيدون “الثوار”، لكنهم لا يمكنهم الخروج خوفاً من القتل .
ونزل معارضون من منطقة الجبل الغربي الأربعاء للاستيلاء على محطة لتوليد الكهرباء في قرية شكشوك بعد انقطاع الكهرباء عن المنطقة . وقال عبدالرحمن وهو متحدث باسم المعارضة في المنطقة تمكنا من تشغيل محطة الكهرباء في شكشوك وحل مشكلة إمدادات الكهرباء، لكن الكهرباء انقطعت مرة أخرى .

نقلا عن دار الخليج