مشاهدة النسخة كاملة : ذكرى المولد هذه المرة تزامنت مع تعليق الرواتب


أبو فاطمة
02-25-2010, 02:40 AM
عيد المولد في نواكشوط: حين يرجع المواطن خاوي الوفاض

الأخبار - خاص:
http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=300w__marche_3.jpg (http://www.alakhbar.info/files/marche_3.jpg) يقلل التجار من مستوي حركة السوق يوما واحدا قبل حلول ذكري المولد النبوي الشريف (تصوير الأخبار)




بين يدي عيد المولد النبوي لهذا العام 2010 تعلو روح اليأس والقنوط كثيرا من وجوه التجار والباعة المتجولين لما يرمقونه من ضعف في الإقبال وقلة على مستوى الطلب وبرودة في رغبة الشراء من روادهم يوما قبل حلول ذكرى المولد النبوي الشريف.

بينما ترتسم ابتسامة هادئة تحمل في طياتها المزج بين التحذير والإغراء ويفهم من خلالها صدمة التعليق والإلغاء..خوف من عدم القدرة على شراء البضائع والحاجات الضرورية، وإغراء بالرغبة في اقتنائها..وهو ما جعل الكثيرين يتذمرون من طبيعة الإقبال ويضطرون لبيع بضائعهم بأثمان بخسة للمشترين..وفي أحيان أخرى يحملون رجال الدين أو ما أسماه بعضهم "الدعاة" (المتشددين) المسؤولية الكاملة عن إقناع العامة بأن الثاني عشر من ربيع الأول ذكرى وليس عيدا..وهو ما يعتبره بعض الباعة أمر خلاف لا ضرورة للتفصيل فيه.



العيد في زمن الإفلاس



http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=200w__mousa.jpg (http://www.alakhbar.info/files/mousa.jpg) جرفونه بنت موسى تأمل بأن تحظى بالنصيب الأوفر من الزبناء قبل يوم واحد على حلول ذكري المولد النبوي الشريف (تصوير الأخبار)



وسط السوق الكبير (كبتال) بالعاصمة نواكشوط تعرض الخمسينية "جرفونه بنت موسى" ملابس النساء المعروفة محليا ب"الملا حف"، وسط آمال كبيرة من السيدة العجوز بأن تحظى بالنصيب الأوفر من الزبناء قبل يوم واحد على حلول ذكري المولد النبوي الشريف الذي يحتفل به عدد كبير من الموريتانيين على عموم التراب الوطني".

وتقول "جرفونه" في حديثها مع مراسل وكالة أنباء "الأخبار" المستقلة "إن انعدام الزبناء ميزة حظي بها السوق مع حلول "عيد المولد النبوي"، مقارنة مع الأعياد الأخرى (عيد الأضحى، وعيد الفطر) حيث يختصر تعاطي الكثيرين مع عيد المولد النبوي علي الفرح به فقط دون الخروج إلي السوق لشراء الملابس أو ذبح "شياه الغنم" كما هو الحال في الأعياد الأخرى".

وتضيف بنت موسي وهي تلتفت يمنة ويسرة بعينيها بحثا عن إحدى السيدات القادمات إلي السوق لشراء الملابس "إن النقص الملاحظ في الأوقية هذه الأيام زاد من قلة الدخل عموما لدي جميع التجار في سوق الملابس، وتدعم بنت موسي قولها بقضية قطع الرواتب التي طالت عددا كبيرا من عمال الوظيفة العمومية والذي انتقل إلي مسامعها عن طريق بعض الزبناء، الذين يبدون تذمرهم من قطع الرواتب وما خلفه من ضعف في الدخل الفردي لدى الغالبية العظمي من المواطنين ".




ضعف الإقبال خيط يربط بين الجميع.



http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=200w__yerek.jpg (http://www.alakhbar.info/files/yerek.jpg) أحمدو ولد يرك أمام كومة كبيرة من ملابس الرجال وسط سوق العاصمة (تصوير الأخبار)



وغير بعيد من "جرفونه" يقف الشاب أحمدو ولد يرك أمام كومة كبيرة من ملابس الرجال (الفضفاضات) وهو يردد القول ذاته "حل العيد ومستوى إقبال الزبناء لا يزال دون المستوى الذي اعتدنا عليه خلال الأعياد الأخرى، حيث لم يأتنا الطلب من الرجال للملابس التي كانت تشهد ازدهارا كبيرا في زمن الأعياد".

ويحمل ولد يرك من أسماهم ب"الدعاة" (المتشددين) مسئولية عدم الإقبال علي الملابس من طرف الزبناء، قائلا إن الحديث المستمر من طرفهم علي ترجيح القول بتحريم الاحتفال بالمولد النبوي الشريف وجعله ذكرى للعبادة فقط، قلل من أهميته لدي المواطنين، فلم يعودوا يحتفلون به كما كانوا يفعلون في سنوات الماضية".




http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=300w__soubenae.jpg (http://www.alakhbar.info/files/soubenae.jpg) النزر القليل من المواطنين دخل السوق بهدف شراء ملابس العيد وسط حديث واسع عن ضعف الإقبال (تصوير الأخبار)



وتنظم هذه الأيام مجموعة من المؤسسات الثقافية والدعوية أمسيات وندوات ثقافية وإبداعية تخليد لذكر مولد الشريف صلى الله عليه وسلم، كان آخرها الاحتفاء الذي نظمه مركز "حراء" الثقافي التركي ليلة البارحة، وكرم على هامشه الشعراء الفائزين في مسابقة المديح التي نظمها المركز قبل فترة.

نقلا عن الأخبار