مشاهدة النسخة كاملة : نساء الأغلبية يطالبن بتجنب الإقصاء


أبوسمية
05-23-2011, 02:05 PM
نساء الأغلبية يطالبن بتجنب الإقصاء

تناولت الصحف الصادرة اليوم عدة مواضيع من أبرزها دعوة نساء الأغلبية الرئيس إلي الابتعاد عن التفرد بالحكم ومحاولة القاعدة تشكيل مليشيات زنجية ، واتهام المعارضة للحكومة بمحاولة إفلاس الشركة سينمكس إضافة إلي مواضيع أخري .
يومية الفجر
ذكرت يومية الفجر أن منتدى الضمير الحي النسائي الذي يضم بعض نساء الأغلبية طالب بتكريس سنة التشاور مع الأغلبية وإشراكها في القرار والابتعاد عن أسلوب الارتجال والتفرد تكريسا للديمقراطية وقواعد الحكم الرشيد وأضاف المنتدى في بيان له أن الوضعية الحالية التي تعيشها البلاد تتطلب من الجميع وخاصة الأغلبية التي تقع علي عاتقها مسؤولية أكبر في عملية الإصلاح وحماية مكتسبات الوطن ووحدته ، وقفة تأمل لتقييم موضوعي ومسؤول لتحديد مواقع و تقويتها وتشخيص مكامن الخطأ .
يومية صدي الأحداث
قالت يومية صدي الأحداث إن تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي يسعي إلي تشكيل ميليشيات زنجية من الأفارقة الذين يصعب التعرف عليهم عكس العناصر العربية ، والذين لا يخضعون لرقابة الجهات الدولية المختصة في مجال مكافحة الإرهاب ، وذكرت اليومية نقلا عن وكالة الأنباء الفرنسية قولها إن رجالا يقدمون أنفسهم علي أنهم عناصر من القاعدة قاموا بتوزيع بعض الأطعمة والملابس علي السكان المحليين في منطقة تومبوكتو المالية طالبين منهم الترحم علي روح بن لادن زعيم تنظيم القاعدة وقد وصل الرجال إلي القرية في خمسة عشر سيارة دون أن يعترض طريقهم أي أحد .
يومية السراج
تناولت يومية السراج ملف شركة سينمكس من جديد حيث ذكرت اليومية استجواب وزير التجارة من قبل نواب في الجمعية الوطنية وأضافت اليومية أن بعض النواب اتهموا الحكومة الموريتانية بالسعي إلي إفلاس الشركة وذلك بالتعامل مع نافذين في الشركة من أجل ، فقد قال النائب يعقوب ولد أمين إن الشركة تتعرض لعملية ممنهجة لتفكيك المخزون فيها الغذائي.
يومية أخبار نواكشوط
فيما اهتمت يومية أخبار نواكشوط نفي قيادة الأركان تنفي أي علاقة لضابط الصف الموقوف أي بتنظيم القاعدة ووصفت قيادة الأركان تلك الأنباء بأنها معلومات مغلوطة وذكرت قيادة الأركان في بيان أصدرته أن عملية إيقاف الضابط كانت علي خلفية ممارسته لأعمال لا تليق بمهنته كعسكري ودعت قيادة الأركان الصحفيين إلي ضرورة التأكد من المعلومات المتعلقة بالجيش من قبل مديرية الاتصال والعلاقات العامة بالأركان الوطنية.

نقلا عن الأخبار