مشاهدة النسخة كاملة : حظر جوي فوق غزة؟


ام خديجة
04-11-2011, 08:38 AM
حظر جوي فوق غزة؟

http://www.alquds.co.uk/today/10qpt999.jpg

لا نعتقد ان سقوط عشرين شهيدا بنيران وصواريخ الطائرات الاسرائيلية في قطاع غزة المحتل يشكل قلقا للجامعة العربية ووزراء خارجيتها، لان ما يشغل هؤلاء حاليا هو كيفية التصدي للثوار الذين يريدون اطاحة الانظمة الديكتاتورية العربية الحاكمة.
الشهداء في غزة سقطوا برصاص العدو الاسرائيلي، وهذا ليس جديدا، فمنذ اكثر من ستين عاما والجيش الاسرائيلي يقتل من العرب والفلسطينيين كيفما شاء دون ان يتدخل احد في الشرق او الغرب، ولذلك لم نفاجأ بردة الفعل العربية وشقيقتها العالمية الباردة تجاه المجزرة الاسرائيلية الاخيرة.
السيد عمرو موسى امين عام الجامعة الذي كان الاكثر حماسة لتدخل قوات الناتو في ليبيا لحماية المدنيين الليبيين من دبابات الزعيم الليبي وقذائفه دعا لاجتماع على مستوى المندوبين في مقر الجامعة لبحث التصعيد العسكري الاسرائيلي في قطاع غزة، وقال انه سيطالب بمنطقة حظر جوي فوق القطاع اسوة بمناطق الحظر في ليبيا.
مشكلة قطاع غزة مع المجازر الاسرائيلية ليست محصورة في القصف الجوي، لان اسرائيل تقصف القطاع من البحر والبر والجو، وتقتل وتدمر بطريقة منهجية، اي ان اقامة منطقة حظر جوي لن تمنع عمليات القتل المستمرة.
المقارنة مع ليبيا وثوارها ليست في محلها، فالثوار الليبيون يملكون الدبابات والمدفعية والصواريخ والقطاعات العسكرية المحترفة والمدربة، وكل ما ينقصهم الغطاء الجوي لتحسين موقفهم القتالي على الارض، ولكن في قطاع غزة، الذي لا تزيد مساحته عن 150 ميلا مربعا، لا يملك رجال المقاومة الدبابات ولا العربات المسلحة، فقط صواريخ محلية الصنع، او مهربة من الخارج محدودة الفاعلية، الامر الذي يطلق يد اسرائيل وطائراتها ودباباتها وصواريخها لاستهداف المدنيين دون رحمة في كل مرة يطلق رجال المقاومة صاروخا باتجاه المستوطنات والتجمعات السكنية الاسرائيلية.
ايهود باراك وزير الدفاع الاسرائيلي تحدث امس عن استعداد حكومته لوقف اطلاق النار في حال التزام الطرف الآخر، اي فصائل المقاومة الفلسطينية، واللافت ان مفاوضات الهدنة غير المباشرة هذه تتم دون وسطاء فعليين مثلما جرت عليه العادة قبل سقوط نظام الرئيس حسني مبارك، وتطوع بعض رجالاته، واللواء عمر سليمان رئيس المخابرات السابق، بهذه المهمة.
بنيامين نتنياهو هدد برد اكثر شراسة في حال استمرار اطلاق الصواريخ من القطاع، ولكنه لم يحدد نوعية هذا الرد، فهل سيكون على شكل اجتياح كامل للقطاع، على غرار ما حدث اواخر عام 2008، ام من خلال ارتكاب مجازر اكبر؟
فصائل المقاومة منقسمة في ما بينها، فحركة المقاومة الاسلامية حماس التي تحكم القطاع ترحب بالهدنة، بل وتسعى اليها، لانها لا تريد، وفق المتحدثين باسمها، اعطاء ذريعة لنتنياهو لتكرار العدوان مرة اخرى تجنبا للمزيد من الدمار، خاصة ان معظم البيوت التي جرى تدميرها في الاجتياح الاول ما زالت على حالها ولم يعد اعمارها. اما الفصائل الاخرى مثل الجهاد الاسلامي ولجان المقاومة الشعبية، فترى ان الاسلوب الامثل للرد على المجازر الاسرائيلية والانتقام للشهداء هو مواصلة اطلاق الصواريخ لزعزعة امن الاسرائيليين واثارة الرعب في نفوسهم.
الشيء الاكيد الواضح او بالاحرى المتوقع، هو التوصل الى هدنة مؤقتة، ولكنها ليست دائمة، لان الايمان باستمرار المقاومة، هو القاسم المشترك للغالبية الساحقة من الفصائل، بما في ذلك كتائب شهداء الاقصى الذراع العسكرية لحركة 'فتح' في القطاع.
ان يقبل باراك وقف اطلاق النار اذا قبل به الطرف الآخر، فهذا اعتراف على درجة كبيرة من الاهمية بمكانة المقاومة وقدراتها وبالتالي تأثيرها في معادلة الصراع وهذا مكسب كبير على اي حال.


نقلا عن القدس العربي