مشاهدة النسخة كاملة : الأفارقة يجتمعون بنواكشوط لبحث أزمة ليبيا


ام خديجة
04-10-2011, 02:20 AM
الأفارقة يجتمعون بنواكشوط لبحث أزمة ليبيا


شهدت نواكشوط مشاورات مكثفة بين بعض القادة الأفارقة والأوربيين لبحث ملف الأزمة الليبية وسط حديث عن أفكار أوربية سيتم تداولها على طاولة البحث تقضي بريحل العقيد القذافي وتشكيل حكومة انتقالية بليبيا للإشراف على مرحلة انتقالية جديدة.

وتلتزم نواكشوط الصمت تجاه الأفكار التي يتم تداولها بشأن المخرج السياسي المقترح للأزمة ، وتكتفي المصادر الرسمية بالحديث عن وقف اطلاق النار والسماح للأجانب بمغادرة ليبيا وتوفير ممرات آمنة لنقل المساعدات للمحتاجين مع بحث السبل الكفيلة بإخراج ليبيا من الوضع الراهن دون تفصيل.

وتقول التقارير الواردة من مقر المشاورات الجارية حاليا إن الأوربيين سيحضرون المشاورات المقرر عقدها في وقت متأخر من ليل الأحد بنواكشوط لبحث امكانية وجود حل للأزمة الليبية يقضي برحيل القذافي ووضع آليات سلسلة للإنتقال الديمقراطي بليبيا.

المشاورات التي يقودها الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز يشارك فيها نظيريه المالي آمادو توماني تورى والكونكولي دنيس ساسونكيسو وممثل رئيس جنوب افريقيا السيد جاكوب زوما ورئيس أوغندا السيد يوري موسي فني ورئيس مفوضية الاتحاد الافريقي الدكتور جان بينغ ومفوض الامن والسلم بالاتحاد السيد رمضان لعمامرة.

ويشارك في الإجتماع بعض السفراء الغربيين بعد أن سمحت دول التحالف للقادة بزيارة العقيد القذافي في عزلته المفروضة منذ صدور قرار مجلس الأمن الدولي القاضي بمنع الطيران في أجواء ليبيا بعد الحديث عن استخدامه لمرتقوة أفارقة لقتال الي جانبه.

ويتخوف ثوار ليبيا من أن يكون القادة الأفارقة الموالين للقذافي قد سقطوا في مخطط العقيد الرامي الي توجيه جهود المجتمع الدولي الي لجان لمراقبة وقف إطلاق النار والتحقيق في الإنتهاكات التي تعرض لها الشعب على يد رجاله.

ويقول الثوار إنهم منفتحون على كل مبادرة تتضمن رحيل القذافي وأبناء أسرته بعد المجازر الرهيبة التي ارتكبوها في بنغازي وأجدابيا والزاوية ومصراته والزنتان ومدن الجبل الغربي ، ناهيك عن الإختفاء القسري في طرابلس.

وتأتي قمة الإتحاد الإفريقي قبل قمة هامة ستحتضنها الدوحة لمناقشة الوضع بليبيا يتوقع أن تسفر عن تقديم المساعدات العسكرية للثوار الساعين الي الإطاحة بالعقيد القذافي وتكثيف الضربات الجوية للمواقع العسكرية التابعة له ، مع امكانية مناقشة التفويض الممنوح لقوات النيتو واعطاء القيادة لفرنسا.


نقلا عن الأخبار