مشاهدة النسخة كاملة : إخوان الإسكندرية يستقبلون وفدًا من ثوار ليبيا


أبوسمية
04-08-2011, 02:21 PM
إخوان الإسكندرية يستقبلون وفدًا من ثوار ليبيا

http://img651.imageshack.us/img651/1181/ikh1.jpg

المؤتمر الصحفي لثوار ليبيا

استقبل الإخوان المسلمون بمحافظة الإسكندرية وفدًا من ثوار ليبيا والمجلس الوطني الانتقالي، وأكد حسين إبراهيم، مسئول المكتب الإداري لإخوان الإسكندرية، أن ثوار ليبيا يعانون من ديكتاتورية القذافي كما كنا نعاني من ديكتاتورية الطاغية مبارك, متمنيًا النصر للشعب الليبي وأن تنجح ثورتهم في أقرب وقت.
وقال يوسف الكمال المتحدث باسم الوفد الليبي- خلال المؤتمر الصحفي الذي عُقد مساء أمس بمقر المركز العام للإخوان-: "آن الأوان لنبني مجدنا ونصطفَّ لتحطيم الصنم الكابد على أنفسنا, هذا الصنم القذافي الذي يحارب شعبنا الأعزل بكل أنواع الأسلحة, يا شعب مصر البطل هيا بنا نقف يدًا واحدًا, يا شباب أمتنا إن ليبيا اليوم هي ليبيا الحرة المحررة, هيا نقف جميعًا في خندق المقاومة الباسلة, يا شباب لا تتردَّدوا وهلموا بنا إلى الجهاد العظيم".
وأضاف موجهًا رسالةً إلى الطاغية القذافي: "نحن أحفاد المختار لا نستسلم, فنحن ننتصر أو نموت".
وقال سعد عثمان، عضو الوفد: هدفنا الوحيد الآن هو خلع الديكتاتور القذافي, وإسقاط كل رموز النظام، وبعد أن يسقط النظام سوف نقوم بحفظ الأمان في جميع مدن ليبيا بالدرجة الأولى".
وأشاد بالدعم الذي وجده الشعب الليبي من جانب الدول العربية، وعلى رأسها مصر، مناشدًا المجلس الأعلى للقوات المسلَّحة المصرية بالاعتراف بالمجلس الانتقالي، كي تزداد قوة الثوار للوقوف صفًّا واحدًا أمام الطاغية.
وقال العميد فرج البيتوري، الخبير العسكري الليبي: "نهنِّئ شهداء الوطن الإسلامي في العالم العربي، وأخص بالذكر شهداء ثورة 17 فبراير، ولا ننسى شهداء مصر وتونس واليمن, والبقية تأتي".
وأضاف: إن هذه الثورة بكل المقاييس والمعايير لن يستطيع أحد أن يُقيمها، فقد انقلب السحر على الساحر، وربما كانت أيديولوجية أوباما أن يبني شرق أوسط جديدًا يتم فيه تقسيم الدول العربية, ولكن الشباب الباسل هم أصحاب الفضل في إحباط هذه المختطات.
وتابع: أريد أن أضع قبلة ووردة على جبين كل مصري في هذه الأرض الطاهرة، وكنا نقول من قبل: "لو انتصرت مصر ستنتصر جميع بلاد العرب، ولو انهزمت مصر ستنهزم جميع بلاد العرب".
وشدَّد على أن ثورة ليبيا هي ثورة شبابية، مات فيها الأطفال والنساء والرجال والشيوخ، ولكن كان الشباب هم أصحاب الشرارة الأولى للثورة، ونحن لسنا إلا موجهين لهم، مؤكدًا أن مصر هي بوابة ليبيا، وأن عددًا كبيرًا من أنصار القذافي موجودون الآن في الإسكندرية، ويحاولون خلق الفتنة بين المصريين والليبيين.
وأشار محمد دراز، أحد الثوار الليبيين، إلى أن أمريكا سحبت قواتها وظلَّت طائراتها تحلِّق ومعها طائرات حلف الناتو دون أن تضرب ولا تتدخل, مضيفًا: وجدنا أن هذا موقفًا مشبوهًا، وكأن القذافي وعدهم بالنفط.
وقال: أريد أن أبشِّر جميع الشعوب الداعمين للثوار في ليبيا أن كل مناطق النفط في ليبيا تحت سيطرة الثوار, والقذافي الآن عنده أزمة في وقود آلياته العسكرية ونتوقع أن تقف خلال أسبوع.
وأضاف أن طائرات حلف الناتو تحوم منذ الأمس، ويقولون الرؤية غير واضحة، وفوجئنا اليوم بضربهم الثوار للمرة الثانية، واستغربنا هذا الأمر، ومن الواضح لنا أن الحلف متواطئٌ مع القذافي، فأبطال مصراتة مثلاً يعيشون منذ 48 يومًا في حصار بدون ماء ولا طعام ولا دواء, وقوات القذافي تقتلهم, والثوار يستغيثون، ولكن يرفض حلف الناتو التدخل بحجة الخوف على المدنيين، مع أنه في كل يوم يسقط في مصراتة من 50 إلى 60 شهيدًا من الأطفال والعزل.
وتابع: أما الزاوية فقد أباد رجال القذافي أهلها، ووضعوا نساء هذه المدن في مدارس، ويهددون الثوار إن لم يسلِّموا أسلحتهم ويستسلموا بأنهم سينتهكون حرمات نسائهم وما زال حلف الناتو لا يتدخل بحجة المدنيين، وإن شاء الله سيكون الغد في القريب العاجل أن ثوار ليبيا هم الذين يحررون ليبيا وليس حلف الناتو.

نقلا عن إخوان أون لاين