مشاهدة النسخة كاملة : شخصيات ناجحة ووطن متعثر (عصام شاور)


أبوسمية
04-08-2011, 02:50 AM
شخصيات ناجحة ووطن متعثر (عصام شاور)

إذا غابت الإنجازات الحقيقية أو أنها لم تكن بالمستوى المطلوب، فلا بد من البحث عن الأسباب ومعرفة مواطن الخلل، ولكن إن تمت المعالجة بشكل خاطئ بالبحث عن إنجازات وهمية كبديل كانت الطامة لأن في ذلك فقدانا للبوصلة، ومفارقة للطريق الصحيح، فالشعب الفلسطيني بحاجة إلى مبدعين ليخففوا عن كاهله وليس بحاجة إلى من يحملهم ويختلق لهم أسباب القيادة.
نشرت وكالة معا نتائج استفتائها لأفضل الشخصيات الفلسطينية الحزبية والحكومية والرياضية والسياسية والاقتصادية وغيرها لعام 2010، وقد كانت تلك الشخصيات الرئيسة هي ذاتها التي فازت عام 2009 إلا شخصا واحدا لم يحالفه الحظ وهو السيد محمد دحلان الذي غاب عن المشهد بصورة مطلقة، فهل من شروط الفوز في مسابقة وكالة معاً والسيد ناصر اللحام أن تكون الشخصيات الفائزة على رأس عملها في السلطة الفلسطينية في رام الله؟ ربما يتهمني البعض بأنني أطعن في نتائج استفتاء وكالة معا .. أنا لا أطعن فيها ولكنني ببساطة لا أصدقها، وعلى رأي المثل استفت عقلك وإن أفتتك معا.
حركة التحرير الفلسطيني " فتح" نالت ثقة 44 % من مصوتي وكالة معا، أما حركة حماس فلم تنل سوى 23%،وهنا يأتي دور استفتاء العقل، لماذا صوت لحركة فتح أقل من 30% من أصحاب حق الاقتراع في الانتخابات الأخيرة لجامعة بيرزيت وتغيب عن التصويت أكثر من نصف الطلبة بسبب مقاطعة حماس للانتخابات؟!
ولماذا استطاع اليسار الفوز بغالبية المقاعد في انتخابات نقابة الأساتذة والعاملين في جامعة بيرزيت، ولم يحالف الحظ حركة فتح وهي التي تحقق إنجازات عظيمة في جميع الاستفتاءات واستطلاعات الرأي التي تجريها وكالة معا؟!
أنا لست ضد فوز أي شخصية سياسية أو اقتصادية أو حزبية، ولكن بشرط أن تكون هناك إنجازات اقتصادية حقيقية، وأن يكون وضعنا السياسي مقبولاً وتكون الأحزاب موحدة ، أما في ظل تردي الأوضاع على جميع الأصعدة فالأفضل ألا نعرف من هو الأفضل، لأننا نبحث عمن ينجز لنا ولا نبحث عمن نعطيه الجوائز وشهادات التقدير المجانية، فلنؤجل الاحتفالات والصراعات الإعلامية حتى يحين الوقت المناسب للاحتفالات الحقيقية.

نقلا عن المركز الفلسطسنس