مشاهدة النسخة كاملة : هل يحقق عزيز في طرابلس ما فشل فيه فى أبيدجان ؟


ام خديجة
04-07-2011, 11:25 AM

هل يحقق عزيز في طرابلس ما فشل فيه فى أبيدجان ؟



قالت مصادر سياسية مطلعة إن العقيد معمر القذافي اتصل قبل أيام بالرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز طالبا تفعيل الوساطة الإفريقية في حل الأزمة الليبية، وقالت المصادر إن رغبة القذافي فى تحريك ملف الوساطة الإفريقية ربما تكون حصلت على ضوء أخضر من القوى الغربية التى تتزايد المؤشرات على أنها تبحث عن طريقة لإقناع القذافي بالمغادرة الطوعية للسلطة.

وتوقعت المصادر التي أوردت النبأ للسراج أن يجتمع القادة الأفارقة المكلفون بالتوسط فى الأزمة الليبية يوم السبت القادم هنا فى العاصمة الموريتانية نواكشوط للتوجه بعد ذلك مباشرة إلى طرابلس لبحث صغة للخروج من الأزمة الليبية الطاحنة .

سخرية

وبينما كان عزيز يسعى لتنسيق الجهود الإفريقية للتحرك إلى طرابلس كانت تصله من ساحل العاج أنباء رفض اغباغبو العرض الذى قدمه له الرئيس الدوري لمجلس السلم والامن الافريقي بالتخلي عن السلطة والاعتراف بالرئيس المنتخب الحسن وترة، وقالت مصادر إعلامية تدعي الإطلاع أن اغباغبو رد على عزيز حين طلب منه التنحي والاعتراف بالرئيس المنتخب بسخرية قائلا " عليك أنت أولا أن تعيد الرئيس المنتخب في بلادك الذى انقلبت عليه" وبعدها مباشرة قطعت المكالمة وفق ما يقول المصدر.

وكان الرئيس الموريتاني الذى يتولى الرئاسة الدورية لمجلس السلم والأمن الافريقي قد قاد وساطة فاشلة لحل الأزمة الإيفوارية، وهو ما فتح الباب أمام الحسم العسكري الذى قامت به القوات الموالية لوترة بدعم من الأمم المتحدة والقوات الفرنسية فى ساحل العاج.

معجزة

ويشكك مراقبون في قدرة الرئيس الموريتاني على قيادة مهمة وساطة ناجحة في ليبيا ويقولون إنه يحتاج معجزة لتحقيق ذلك فطبيعة علاقته بالعقيد القذافي تجعله غير قادر على مصارحته بالحقيقة والقول له إن عليه أن يرحل حتى يتجنب مصير اغباغبو.

وكان العقيد الليبي معمر القذافي قد زار موريتانيا إبان الازمة السياسية التي عرفتها بعد انقلاب عزيز على السلطة عام 2008 وتبنى يومها مواقف داعمة للمجلس العسكري ودعا المعارضة إلى المشاركة فى انتخابات 6-6 وسخر من الديمقراطية واعتبر الحالة الموريتانية دليلا على فشل النموذج الديمقراطي وضرورة التحول إلى " الديمقراطية المباشرة"

ويعتقد مراقبون أن إقالة وزيرة الخارجية السابقة الناهة بمن مكناس المحسوبة على ليبيا يمثل دليلا قويا على تدهور علاقات النظام الموريتاني بطرابلس.

نقلا عن السراج