مشاهدة النسخة كاملة : الاتحاد الوطني يواصل تصعيده ضد قرار لجنة المنح


أبوسمية
04-05-2011, 06:02 PM
الاتحاد الوطني يواصل تصعيده ضد قرار لجنة المنح

http://img508.imageshack.us/img508/8278/haaaaaaaaaaaaaaaa222.jpg

واصل الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا احتجاجاته المطالبة بزيادة المنح وتعميمها، وقد طالب الطلاب بإعادة اجتماع اللجنة الوطنية للمنح حتى تستجيب للمطالب التي لطالبون بهاأهم هذه الاحتجاجات كان صباح اليوم بجامعة نواكشوط حيث عقد الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا مهرجان حضره المئات من منتسبيه، وقد رددوا شعارات رافضة للقرار الأخير المتمخض عن لجنة المنح.
وقد تحدث خلال المهرجان كل من رئيس المجلس الطلابي للاتحاد الوطني المناضل إدريس ولد المهدي، والأمين العام المساعد المعلوم ولد المعلوم، وختم بكلمة للأمين العام محمد سالم ولد عابدين.
لا مجاملة
الأمين العام للاتحاد الوطني محمد سالم ولد عابدين خلال كلمته أكد أنه لا مجاملة، وأن الحقوق الطلابية لا يهادن عليها، معتبرا أنهم في الاتحاد طرحوا عريضتهم المطلبية في الأيام الأولى من هذا العام الجامعي، وأنهم كانوا يفاوضون عليها لكن دون أي نتيجة حسب الأمين العام.
وقال إنهم في الاتحاد يعتبرون أنفسهم شركاء لكن ليس على حساب المصالح المادية والمعنوية للطلاب، وقال إن الوعود التي تعهدت لهم الجهات الوصية بها لم تجد طريقها نحو التنفيذ، وأنهم يواصلون تحركوهم ونضالاتهم من اجلها.
رئيس المجلس الطلابي بدوره قال إن الجهات الوصية لا تزال تلعب على وتر المتاجرة بالحقوق الطلابية، والسعي من اجل توحيد كل العابثين بها، لكنهم في الاتحاد سيتصدون لكل المحاولات الفاشلة الآن كما تصدوا لها في السابق.
مطالب الطب
هذا وقد تحدث المتكلمون خلال المهرجان عن إضراب كلية الطب، واعتبر الاتحاد أن المطالب تحقق بعضها لكن باقيها ضروري ولا بد من تحقيقه.
وقد قال الأمين العام المساعد المعلوم ولد المعلوم إن طلاب كلية الطب يريدون تحقيق كل مطالبهم، منتقدا التجاهل الذي طبع تعامل الادارة مع الطلاب في الأيام الأولى من الاضراب.
وقد اعتبر المعلوم أن إضراب الطب وما حقق نموذج ينبغي أن يحتذى به لأنه مر بأسلوب حضاري وأن الدراسة توقفت مائة بالمائة مما يدل على أن الطلاب لا زالوا على الخيار الأول الذي تبنوه سابقا، وهو النضال عن الحقوق الطلابية مع اتحادهم الوطني.
احتجاجات متواصلة
هذا وقد قالت مصادر مطلعة من داخل الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا إن الاتحاد يعمل هذه الأيام علي مواصلة الاحتجاجات حتى تشمل أقسامه كلها في الداخل وفروعه في الخارج، وتركز المطالب على زيادة عدد الممنوحين في الخارج والداخل مع تغيير المعايير بالنسبة للطلاب في الداخل والخارج
وكان الاتحاد الوطني قد نظم سلسلة احتجاجات في فروعه، وقالت الفروع في بيان صادر عنها إنها مستعدة لكل الخيارات حتى تحقق مطالبهم.

نقلا عن السراج الإخباري