مشاهدة النسخة كاملة : رابطة ثوار 25 فبرايرتدعو للتظاهر يوم الثلاثاء القادم


ام خديجة
04-02-2011, 04:30 PM
رابطة ثوار 25 فبرايرتدعو للتظاهر يوم الثلاثاء القادم

http://www.ani.mr/sys_images_news/ImgNew_02_04_2011_17_47_35.jpg

دعت "رابطة ثوار 25 فبراير" إلى التظاهر يوم الثلثاء 5 إبريل 2011 ، في نواكشوط، وذالك لتحريك مطالبها التي قالت إن من بينها وضع سياسة واضحة للتشغيل وتخفيض الاسعار .

وقالت الرابطة في بيان تلقت وكالة نواكشوط للانباء نسخة منه ان "البطالة بلغت معدلا كارثيا لدرجة أن الشهادات العليا باتت أوراقا لا قيمة لها، وأصبح حرقها في الأماكن العمومية من حامليها دليلا قاطعا على خيبة آمال هؤلاء الشباب"، كما ان مطالب المواطنين الاكثر احتياجا لم يتم التعاطى معها إلا بالوعود الكاذبة .
وهذا نص البيان:
تعيش الأغلبية الساحقة من شعبنا اليوم ظروفا مزرية للغاية حيث أن المواطنين الأكثر إحتياجا يعانون يوميا من الإحتقار و الإزدراء و التهميش و لم يتم التعامل مع أبسط مطالبهم إلا بالوعود الكاذبة بالرغم أنه لا غنى للإنسان عن توفر تلك الحاجات الملحة و خصوصا الشغل و خفض الأسعار حتى تكون في متناول الفقراء و الرفع من مستوى القوة الشرائية التي لا يمكن تصنيفها سوى أنها أساس الحياة. حيث اليوم بلغت البطالة معدلا كارثيا لدرجة أن الشهادات العليا باتت أوراق لا قيمة لها و أصبح حرقها في الأماكن العمومية من حامليها دليلا قاطعا على خيبة آمال شبابنا.إن الأخطاء و الانحرافات في تسيير شؤون البلاد نتيجة القرارات الجائرة و التوجيهات الارتجالية و الفردية تكلف وطننا الكثير و تضعه على هاوية الإنزلاقات الخطيرة كما تؤكد ذلك الأحياء الفقيرة التي لا يتمتع السكان فيها لا بالماء و لا بالكهرباء و لا حتى بالخدمات الصحية و التعليم و حتى المساجد لا توجد في متناولهم.هذه الوضعية المزرية تتطلب منا ردة فعل قوية لنسمع صوتنا بتواضع شديد لا نطلب من خلاله المستحيل و إنما فقط الانتباه إلى وضعية بلدنا و نريد أجوبة مقنعة لحاجياتنا. لو كان من يسيرون الشأن العام لديهم الرغبة الجادة في تطبيق الشعارات التي ما فتئوا يرفعونها و يتبنونها في كل خطاباتهم لما كنا الآن في هذه الأزمة الخانقة التي نعيش اليوم تحت وطئتها. على هذا الأساس فإننا نطلب من كل المواطنين مهما كانت طلباتهم، و مهما كانت أصولهم الاجتماعية و العرقية أن يحضروا معنا من أجل ان نطالب بحقوقنا المهضومة.إن حركتنا تعتمد أساسا على قاعدتها ليس لها لا رئيس و لا زعيم و ليس لدينا كمبدأ تنظيمي سوى الاحترام المتبادل لمطالب كل فرد منا و حرية اختياره.و لهذا ندعوا كافة المواطنين في مدينة أنواكشوط للنزول للشارع يوم الثلثاء 5 إبريل 2011 عند الساعة 12.00 في ساحة أبلوكات لنرفع عاليا و بقوة مطالبنا مطالب الشعب و الشباب الذين يعانون الإحتقار و الإزدراء و التهميش.
و الله المعين


نقلا عن ونا