مشاهدة النسخة كاملة : تراجع تكتيكي لقوات ثوار ليبيا


أبو فاطمة
03-30-2011, 12:44 PM
تراجع تكتيكي لقوات ثوار ليبيا

واصلت كتائب العقيد معمر القذافي قصف مدينة مصراتة، في حين وصفت المتحدثة باسم المجلس الوطني الليبي إيمان بوقيقس تراجع الثوار الساعات الماضية بأنه "انسحاب تكتيكي" يهدف لإبعاد قواتهم عن قبضة مليشيات القذافي وجنوده المرتزقة.
وكان الثوار تراجعوا أمس من بن جواد في وسط ليبيا إلى ما وراء راس لانوف شرقا، كما كان محيط منطقة بن جواد مسرحا لمعارك كرّ وفرّ بين الثوار وكتائب القذافي التي قصفت مواقعهم ودفعتهم إلى التراجع.
وبعد أن نجح الثوار في الاقتراب لمسافة 60 كلم من مدينة سرت مسقط رأس القذافي اضطروا للتراجع لعشرات الكيلومترات تحت ضغط نيران كتائب القذافي المدعومة بالأسلحة الثقيلة وقذائف الهاون.
وقالت وكالة رويترز إن قوات التحالف الدولي لم تطلق أي صاروخ جو أرض على طريق سرت منذ أكثر من 24 ساعة، مؤكدة أنه بدون هذا الدعم الجوي لا يمكن للثوار الذين لا يمتلكون مدفعية ثقيلة أن يواجهوا كتائب القذافي المزودة بهذا النوع من التسليح.
ووصفت المتحدثة باسم المجلس الوطني الوضع بأنه "دراماتيكي جدا" وحثت المجتمع الدولي وقوات التحالف على التحرك ضد قوات القذافي لحماية المدنيين كما هو منصوص عليه في قرار مجلس الأمن رقم 1973.
قصف وتقدم
في الأثناء، قالت مصادر الثوار إن كتائب القذافي تواصل قصف مدينة الزنتان غربي ليبيا وتحاول دخولها من جهتيها الشمالية والشرقية، كما أنها تتقدم نحو مصراتة التي يتخوف ساكنوها من وقوع مجازر.
وفي اتصال هاتفي مع الجزيرة، قال عبد الباسط المصراتي، وهو الناطق الرسمي باسم اللجنة الإعلامية لشباب ثورة الـ17 من فبراير، إن مصراتة استيقظت اليوم على قذائف الدبابات التي انطلقت باتجاه المناطق السكنية، كما استمر تعرض السكان لخطر القنص من جانب القناصة الموجودين على أسطح عدد من المباني.
وكان ثوار الـ17 من فبراير في مصراتة خاضوا الأيام الماضية معارك كرٍّ وفرٍّ مع كتائب القذافي, التي تقصف المدينة بين الحين والآخر وتفرض حصارا خانقا عليها.
من جهة أخرى قال شهود إن قوات التحالف الدولي قصفت تاجوراء إحدى ضواحي العاصمة طرابلس مساء أمس حيث سمع دوي ستة انفجارات متتالية يعتقد أنها استهدفت مواقع عسكرية، وهو ما وصفه التلفزيون الحكومي بغارات شنها "المعتدون الصليبيون الاستعماريون".
كما سمع دوي انفجارين في منطقة باب العزيزية مقر إقامة القذافي.
طلعات جوية
وجاء ذلك بينما أعلن مصدر بوزارة الدفاع الأميركية أن قوات حلف شمال الأطلسي (ناتو) التي تولت اعتبارا من الأحد مسؤولية فرض منطقة الحظر الجوي فوق ليبيا نفذت أربع طلعات جوية خلال الساعات الـ24 الماضية بهدف فرض احترام الحظر.
وكانت الغارات الجوية التي شنها التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا على أهداف عسكرية للقذافي قد نجحت في وقف هجوم قواته نحو بنغازي معقل الثوار في شرق ليبيا، ثم أتاحت للثوار التقدم سريعا واستعادة السيطرة على عدد من المدن والمناطق النفطية في شرق البلاد.
لكن سرعان ما نجحت قوات القذافي في وقف تقدم الثوار نحو سرت كما واصلت تقدمها في مصراتة، فضلا عن قصف مواقع الثوار عند مدخل بن جواد الواقعة على بعد 140 كلم شرق سرت.


نقلا عن الجزيرة نت