مشاهدة النسخة كاملة : العدوان لن يكسر غزة والعالم متواطئ! (إسماعيل إبراهيم الثوابتة)


أبو فاطمة
03-25-2011, 11:17 AM
العدوان لن يكسر غزة والعالم متواطئ! (إسماعيل إبراهيم الثوابتة)

استمرارا في سياسة الاصطفاف إلى جانب "إسرائيل" والتي تمارسها خصوصا الولايات المتحدة الأمريكية، فقد أيد وزير الدفاع الأمريكي العدوان "الإسرائيلي" على قطاع غزة وذلك خلال لقائه بوزير الحرب "الإسرائيلي" المجرم أيهود باراك.
ليس غريبا في موقف الأمريكان ما يفعلونه من تبرير العدوان "الإسرائيلي" الذي يستهدف الأطفال والنساء في قطاع غزة، ليس غريبا أن تكون الولايات المتحدة الأمريكية عدوا لدودا للحقيقة وللإنسانية، وليس من الغريب كذلك أن تكون عدوة من الطراز الأول - إلى جانب "إسرائيل"- للقانون الدولي الإنساني وإلى كافة القوانين الدولية والتي تحرّم قتل الأطفال والنساء والمدنيين!.
ما تفعله أمريكا وحلفاء العدو "الإسرائيلي" هو سياسة مرفوضة من قبل الشعب الفلسطيني المكلوم والذي يتعرض للملاحقة حتى في مخيمات لجوئه!، إن الشعب الفلسطيني هو الضحية، وإن الاحتلال هو الجلاد والمتجاوز لكل القوانين.
إن العالم اليوم مطالب بوقف ولجم هذا العدوان "الإسرائيلي" غير المبرر على قطاع غزة، لأن الصمت على جرائم الاحتلال بحق أبناء شعبنا الفلسطيني يعتبر مشاركة حقيقية في العدوان عليه، ويعتبر مشاركة فعلية وحقيقية في قتل الأطفال والنساء والشيوخ المدنيين.
هذه السياسة العنجهية التي يمارسها العالم الدولي وصمته تجاه تلك الجرائم "الإسرائيلية" ضد قطاع غزة تعتبر مشاركة فعلية في العدوان على غزة، وإن المطلوب منه التراجع عن هذا الدعم للاحتلال الجلاد الذي يتجاوز كل الحدود في عدوانه على الأطفال والمدنيين.
وإن المطلوب أكثر في هذه الأيام هو تحقيق المصالحة الفلسطينية وتوحيد الجبهة الفلسطينية الداخلية وتجاوز الخلافات من أجل الاصطفاف إلى جانب بعضنا البعض لمواجهة العدو "الإسرائيلي" الذي يعتدي علينا صباح مساء.
وفي نهاية القول نكرر الرسالة التي أثبتتها غزة في كل موقف ونقول: لن تنكسر غزة، وستبقى عنوانا نظيفا للمقاومة وحضنا دافئا لها حتى يندحر الاحتلال المجرم عن كامل التراب الفلسطيني، ولابد أن يأتي اليوم الذي تزول فيه كل معالم الظلم والجبروت، ونرى ذلك قريبا بإذن الله.

نقلا عن المركز الفلسطيني