مشاهدة النسخة كاملة : الثوار يدحرون كتائب القذافي


أبو فاطمة
03-07-2011, 08:52 AM
"مصراته شهدت أشرس هجوم منذ الثورة"
الثوار يدحرون كتائب القذافي

http://img233.imageshack.us/img233/1364/datafiles5ccache5ctempi.jpg

أعلن الثوار في مدينة الزاوية غرب طرابلس أنهم صدوا هجوما جديدا لكتائب العقيد معمر القذافي، كما أكدوا أيضا أنهم يحكمون سيطرتهم على مدينة مصراتة شرق العاصمة بعد صدهم هجوما هو الأشرس من الكتائب الأمنية.
وقال متحدث باسم الثوار نجحنا في صد هجوم بري وجوي لكتائب القذافي -وهو أعنف هجوم تتعرض له المدينة- سعياً لاستعادة السيطرة عليها. وذكر الصحفي أحمد علي من الزاوية أن الثوار أسروا اثنين من الكتائب.
وأكد شهود عيان في المدينة تجمع قوات كتائب القذافي قرب جسر الزاوية عند مدخل المدينة الشرقي وسط توقعات بمعاودة الهجوم على مركزها، حيث إن المدينة -التي تبعد 50 كلم عن طرابلس- لا تزال مطوقة من عدة جهات.
كما نقلت قناة الجزيرة عن مصدر في مدينة مصراتة شرق طرابلس, أن الثوار صدوا بدورهم هجوما من كتائب القذافي, وأن المدينة باتت تحت سيطرة الثوار بالكامل. وأكد المجلس الانتقالي من جانبه تحرير كلٍّ من الزاوية ومصراتة من كتائب القذافي.
ونقلت وكالة رويترز عن شاهد عيان قوله إن مصراتة شهدت أعنف معركة منذ بدء الثورة استخدمت فيها القوات الحكومية الدبابات والمدفعية، وأضاف "جاؤوا من ثلاثة اتجاهات وتمكنوا من دخول البلدة من الغرب والجنوب، ولكن عندما وصلوا إلى قلب مصراتة صدهم الثوار".
وذكر أحد السكان أن الثوار أسروا عشرين جنديا واستولوا على دبابة، وأفاد طبيب في مستشفى مصراتة الرئيسي بأن 18 شخصا على الأقل قتلوا بينهم طفلة في الهجوم.
وذكرت الجزيرة أن الوضع في المدينة هادئ الآن بعد انسحاب كافة كتائب القذافي، في حين شكل الأهالي لجانا شعبية لحماية مصراتة ونظافتها، منبها مع ذلك إلى أن الكتائب لا تزال تتمركز على أطراف المدينة، وقد تعيد كرتها في أي وقت بعد تلقيها الدعم الكافي.
وقد حصلت الجزيرة على صور جثث قتلى في صفوف الكتائب الأمنية التابعة للقذافي سقطوا خلال المواجهات مع الثوار الأحد في مدينة مصراتة، كما حصلت الجزيرة على صور أخرى للضحايا من جانب الثوار خلال نفس المواجهات في مدينة مصراتة.
ومن جهتها دعت مسؤولة الشؤون الإنسانية في الأمم المتحدة فاليري أموس إلى السماح لموظفي الإغاثة بدخول البلدة بشكل عاجل لمعالجة الجرحى.
وقالت في بيان إن "الناس مصابون ويموتون، ويحتاجون إلى مساعدة فورا".

نقلا عن المركز الفلسطيني