مشاهدة النسخة كاملة : طلائع قوى التغيير: احتجاز نائب رئيس الحزب عنف سياسي


ام خديجة
03-06-2011, 02:01 PM
طلائع قوى التغيير: احتجاز نائب رئيس الحزب عنف سياسي

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=180w__logodef.jpg

نواكشوط/الأخبار: قال حزب طلائع قوى التغيير الديمقراطي إن احتجاز مولاي العربي ولد مولاي محمد نائب رئيس الحزب المدير العام السابق لشركة سونمكس" عنف سياسي وتصفية حسابات"، معبرا عن إدانته لاحتجاز ولد مولاي.

وندد الحزب في بيان له "بالتوظيف المفرط لهيآت الدولة وخضوع أجهزة القضاء والتدخل الدائم لفرانس افريك وهذه المرة تحت قناع محقق مالي مزعوم، لأهداف تصفية الحسابات و العنف السياسي".

وقال البيان إنه " في الوقت الذي يواجه فيه النظام صعوبات جمة نتيجة التسيير الكارثي للشؤون العامة، و حيث بلغ الاستياء الاجتماعي ذروته و الانسداد السياسي مداه و لا يلوح في الأفق من سبيل سوى إسقاط نظام محمد ولد عبد العزيز، يقدم هذا الأخير في ردة فعل يائسة و تحت غطاء الحرب المزعومة على الفساد و المسلطة على الخصوم السياسيين، على استدعاء ثم احتجاز السيد مولاي العربي ولد مولاي محمد نائب رئيس قوى التغيير الديمقراطي المدير العام لشركة سونمكس مابين سبتمبر 2005 الى أكتوبر 2008 بدوافع غامضة"مضيفا أن الدافع الحقيقي لهذه المعاملة هو أن الرجل "وقف في وجه الشبكات المالية و السياسية المرتشية و المتواطئة مع بعض الموظفين الذين دفعوا بالشركات العمومية إلى هاوية العجز المالي".

ودعا الحزب "الشعب الموريتاني و الأحزاب السياسية و الحركة الشبابية الوطنية بالوقوف إلى جانب الرئيس مولاي العربي ضد الظلم الفاحش و الإرهاب المقنن لتدمير روح المبادرة و قمع الفعالية السياسية البناءة و الواعدة لدى الشباب كما تدعوا المتضررين من موظفين و ناشطين اقتصاديين وكل فئات المجتمع إلى فضح التواطؤ بين المصالح السياسية والمالية في دوائر السلطة الحكمة منذ انقلاب 2005 بالمستندات و الأدلة".

وكان النائب العام بموريتانيا قد أمر بفتح تحقيق في اختفاء خمسين مليون دولار منحها البنك المركزي الموريتاني لمعالجة أزمة ارتفاع أسعار المواد الأساسية الاستهلاكية في 2008.

و أمر بالتحفظ على المدير العام السابق للشركة الوطنية للاستيراد والتصدير «سونمكس» مولاي العربي ولد مولاي محمد وطلب من هيئة شرطة مكافحة الجرائم الاقتصادية والمالية توقيفه على ذمة التحقيق، وسط اتهامات وشبهات بتبديد واختلاس المبلغ المالي يتم التحقق منها على خلفية شكوى رفعها البنك المركزي الموريتاني بعدم تلقيه أي تسديد للمبلغ وهو قرض ميسر دون فوائد منحه البنك في ابريل 2008 للشركة ولم يتلق منه دولاراً واحداً، حسب ما أفاد مصر لوكالة الأنباء الألمانية.


نقلا عن الأخبار