مشاهدة النسخة كاملة : ولد محمد لحبيب: الشعي كيفما كان يولي عليه ( مقابلة )


ام عمار
02-27-2011, 12:45 PM
ولد محمد لحبيب: الشعي كيفما كان يولي عليه ( مقابلة )

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=180w__haidara_1.jpg

رئيس الرابطة الثقافية للمعهد العالى للدراسات والبحوث الإسلامية حيدره ولد محمد لحبيب (الأخبار)

انواكشوط (الأخبار) - اعترف محمد حيدره ولد محمد لحبيب رئيس الرابطة الثقافي بالمعهد العالي بوجود مستوي من الركود الثقافي وإن اختلف منسوبه من ساحة لأخرى، مرجعا ذلك إلي ما سماه "رجع الصدى أو اجترار الإنتاج".

واعتبر ولد محمد لحبيب هذا الركود عائدا إلي "ضعف مستوي الانتاج إضافة إلى أن المثقفين أنفسهم ـوبغية الإقناع بثقافتهم ـ ربطوا الخلاص من الواقع والنهوض من الكبوة بتبنيها والتعلق معها؛ في حين لا ينبغي أن تُربط مصائر الناس كليا بها؛ فهي فقط جزء من المعالجة الشاملة والحل الناجع؛ وليست عصا سحرية ذات قدرة خارقة".

ورأى ولد محمد لحبيب أن فلسفة رابطته تقوم على عملية تبادلية "بين منتج الثقافة وبين الطلاب؛ وهي علاقة اطراد؛ فصناع الثقافة هم ولاة أمور الطلاب؛ وعليه فهم سوق يجلب إليها ما راج فيها وفي الوقت ذاته فالطلاب شعب "كيفما كان يُوَلَّى عليه".

وجاء حديث الناشط الطلابي في مقابلة مع وكالة "الأخبار" تناولت أوضاع الثقافة والعمل الطلابي والرابطة الثقافية بالمعهد العالي من بين موضوعات أخرى.

نص المقابلة:

الأخبار: متى تأسست الرابطة الثقافية وما هي أهم هياكلها ؟
حيدرة ولد محمد لحبيب : بسم الله الرحمن الرحيم؛ وصلى الله على النبي الكريم، وبعد؛ فلكم جزيل الشكر، وأما بالنسبة لسؤالكم فقد تأسست الرابطة الثقافية لطلاب المعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية في: 13/12/2001م، وهياكلها هي الجمعية العمومية – والتي تنعقد سنويا – والمكتب التنفيذي، والأندية التخصصية، مثل نادي البحث العلمي، نادي الفنون الجميلة، والموازية مثل نادي الطالبات، بالإضافة إلى اللجان التقليدية في كل المؤسسات الثقافية (الإعلام، الثقافة، العلاقات الخارجية، الأرشفة والتكوين...)

الأخبار ما طبيعة العلاقة التي تربطكم مع الإدارة ؟
محمد حيدرة ولد محمد لحبيب: إن علاقة التمويل السابقة ـ بما تشهده من خضوع للظروف ـ هي انعكاس لأحد جوانب هذه العلاقة، فهي علاقة مبنية على تقدير الإدارات المتعاقبة للعمل الثقافي وللرابطة أنشطة ولجانا، وتزكية جهودها؛ والتعهد بدعمها، بما في ذلك الإدارة الحالية طبعا.

الأخبار: ما هي العلاقة التي تربطكم ببقية الأندية في الجامعة وفي الساحة الثقافية بشكل عام ؟
حيدرة ولد محمد لحبيب : علاقتنا بالأندية الموازية في مؤسسات التعليم المشابهة علاقة تكامل وإفادة؛ ففي حين لا يوجد هيكل إداري مشترك إلا أن التنسيق وتبادل التجارب يظل حاضرا من خلال الورشات التفكيرية التي ننظمها نحن أو تنظمها الجهات الثقافية الأخرى ويشارك فيها كل حملة الهم والمشروع الثقافي الهادف.

هل فتحتم باب الانتساب في هذه السنة وما هو عدد المنتسبين للرابطة ؟
محمد حيدرة ولد محمد لحبيب: بالنسبة للانتساب ـ وكما هو حال المؤسسات الطلابية ـ فهو دوري يفتح قبل انعقاد الجمعية العمومية مطلع كل عام دراسي؛ أما عن العدد فهو يناهز500 منتسب من طلاب المعهد.

هل تقومون بحملات ثقافية خلال السنة ؟
محمد حيدرة ولد محمد لحبيب: نعم؛ وبشكل دوري فصلي أحيانا وأحيانا أخرى سنوي.

الأخبار: ما هي مصادر التمويل بالنسبة للرابطة ؟
محمد حيدرة ولد محمد لحبيب: انطلاقا من أن دور الرابطة الثقافية ونشاطها هو تكميل للعملية التربوية والرسالية للمعهد؛ فإن إدارته مسؤولة أخلاقيا عن تمويل هذه الأنشطة؛ وهو ما يتم وإن بشكل غير منساب؛ يخضع ـ دون غيره من بنود الصرف ـ للظروف الطارئة دائما، كما تستعين الرابطة بعائدات الانتساب؛ والصحيفة، وهي أيضا تفتح باب التبرع الذي يسهر الطلاب مشكورين على تغطية متطلباتها المالية من خلاله.

الأخبار : ما هو الإصدار الذي تنوون القيام بنشره في هذه السنة؟
محمد حيدرة ولد محمد لحبيب: يتضح من السؤال تقرر العلم بالإصدار السنوي للرابطة الثقافية والذي كان في السنة المنصرمة موريتانيا بامتياز؛ وحمل عنوان"رباط العلماء / قبس من نور المحظرة"، أما بالنسبة لهذا العام فسنجرب نسقا ثقافيا تجديديا؛ هو فلم وثائقي عن المعهد العالي ومسيرته ودور كل مكوناته(أساتذة وطلابا وإدارة..الخ).

الأخبار: ما هي الإضافة التي تقدمها الرابطة للساحة العامة وساحة المعهد العالي بشكل خاص هو مجرد تكرار للأندية الثقافية الموجودة في الساحة الثقافية ؟
محمد حيدرة ولد محمد لحبيب: إن الإضافة النوعية التي تقدمها الرابطة تنبع من نوعية المستهدفين لديها، فأساس طلاب المعهد ـ كما تعلمون ـ من خريجي المحاظر بما لهم من رصيد علمي؛ ووزن معرفي؛ تساعد الرابطة في صياغته بغية زيادة نسبة الاستفادة منه؛ بالتوازي مع المنهج العلمي للمعهد، وأما ما تقدمه للساحة العامة فالمتابع لأنشطتها يلحظ تقدما كبيرا على مستوى الخطاب والأداء جسدته الرابطة في إبداعاتها المتجددة، إذ تتطرق أنشطتها لمختلف مجالات العطاء الثقافي فكرية وأدبية وفنية وعلمية.

الأخبار : من وجهة نظرك كرئيس للرابطة الثقافية لطلاب المعهد العالي للدراسات والبحوث الإسلامية؛ ما هي أسباب الركود الثقافي الذي تعاني منه الساحة الثقافية عموما والساحة الجامعية خصوصا ؟
محمد حيدرة ولد محمد لحبيب: يوجد ولا شك مستوى من الركود ـ وإن اختلف ـ منسوبه من ساحة لأخرى ـ ومرده ـ والله تعالى أعلم ـ إلى رجع الصدى / أو اجترار الإنتاج؛ فحين يتدنى مستوى إبداع المنتِج الثقافي يصبح شبه عاجز عن الترويج لبضاعته، هذا إضافة إلى أن المثقفين أنفسهم ـ وبغية الإقناع بثقافتهم ـ ربطوا الخلاص من الواقع والنهوض من الكبوة بتبنيها والتعلق معها؛ في حين لا ينبغي أن تُربط مصائر الناس كليا بها؛ فهي فقط جزء من المعالجة الشاملة والحل الناجع؛ وليست عصى سحرية ذات قدرة خارقة؛ فهناك جبهات أخرى ومسارات إصلاحية يجب أن تأخذ دورها بشكل متواز.

الأخبار: هل أصابت الشيخوخة الرابطة ؟
محمد حيدرة ولد محمد لحبيب: في بعدها المعبر عن عمق التجربة؛ واكتمال النضج؛ وسعة الأفق؛ وقوة الاستشراف.. نعم؛ شاخت الرابطة، أما في بعد الشيخوخة المعبر عن الضعف والهرم.. فالرابطة أبعد ما تكون عن ذلك، بفعل الدماء المتجددة والمواهب الجديدة؛ ولا أدل على ذلك من أن الرابطة أتقنت وعلى مدى أجيال متعاقبة فن القيادة، فلم يحدث أن تأثرت سيرتها بفعل تخرج جيل ـ أي جيل ـ مهما كانت محوريته وحيويته.

هل ترون أن الجمهور الثقافي أصابه السبات ؟
الرابطة: في الفلسفة الرابطية فإن العملية التبادلية بين منتج الثقافة وبين الطلاب؛ هي علاقة اطراد؛ فصناع الثقافة هم ولاة أمور الطلاب؛ وعليه فهم "سوق يجلب إليها ما راج فيها"، وفي الوقت ذاته فالطلاب شعب "كيف ما كان يُوَلَّى عليه.".

الأخبار: هل هنالك آلية جديدة سيتم تقديمها للجمهور الثقافي الجامعي؟
محمد حيدرة ولد محمد لحبيب: إن العملية الثقافية اجتهاد طلابي؛ يخضع للظروف المكانية والزمانية؛ ولكل جهة استخدام الأنساق الثقافية المناسبة لها؛ كما لها أن تستحدث من الألوان الثقافية ما يوصل رسالتها ويحقق أهدافها ويتماشى مع نظمها، ولا أضر من الارتهان للأشكال، والطلاب شباب يحملون كل سيما التجديد والرغبة في التمرد؛ وقال الإمام علي ـ رضي الله عنه ـ "ربوا أبناءكم لزمان غير زمانكم"؛ وحتى في الأشكال العتيقة هناك تفاضل في النجاعة من مكان لمكان؛ وشريحة لأخرى.

الأخبار: شكرا جزيلا لكم.
محمد حيدرة ولد محمد لحبيب: مرحبا.. ولكم أيضا جزيل الشكر.


نقلا عن الأخبار