مشاهدة النسخة كاملة : القذافي يواصل جنونه والثوار يتمسكون بصمودهم


أبو فاطمة
02-24-2011, 05:06 PM
القذافي يواصل جنونه والثوار يتمسكون بصمودهم

استمرارًا لدموية الطاغية معمر القذافي اقتحمت ميليشيا النظام الليبي ميدان الشهداء بمدينة الزاوية غرب العاصمة طرابلس بالأسلحة الثقيلة والمضادة للطائرات وأسقطت 16 شهيدًا وأكثر من أربعين مصابًا جريحًا بجروحٍ خطيرة ومتوسطة، وهو ما قابله سفير ليبيا بالأردن بإعلان استقالته، مطالبًا الطاغية بالتنحي فورًا.
كما هاجمت قوات من "كتائب القذافي" تجمعات لمحتجين يسيطرون على مدينة مصراتة شرق العاصمة الليبية وقتلت عددًا منهم، فيما سيطرت اللجان الشعبية على مدينة زوارة غرب طرابلس، وكانت المدينة ذات الأغلبية الأمازيغية قد شهدت مظاهرات حاشدة ضد القذافي.
وفي سياق آخر طالبت جبهة الجهاد والتغيير بالعراق الشعوب العربية والإسلامية والمنظمات الإغاثية والإنسانية بتقديم كل أشكال الدعم للشعب الليبي الحر ومؤازرته في محنته ومصابه وتخفيف أوجاعه وآلامه، داعيةً الثوار بالتحلي بالنفس الطويل، مستشهدةً بقوله تعالى: ﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اصْبِرُوا وَصَابِرُوا وَرَابِطُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ (200)﴾ (آل عمران).
وأكدت في بيانٍ وصل (إخوان أون لاين) اليوم أن المدعو "معمر القذافي" يتوهم أنه بطغيانه وجبروته وبغيه على شعبه، وتسليطه لمرتزقته ومأجوريه على الثوار، أنه سيغتال إرادتهم ويخمد نار ثورتهم ويطفئ جذوة جهادهم، بعد أن ماجت به الأرض، واهتزَّ أركان عرشه، وعميت عينه من وهج شمس الحرية التي بزغت على ربوع ليبيا، وها قد حان وقت سقوطه وتهاويه مذمومًا مدحورًا إلى حضيض الدنيا ﴿وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ﴾ (الشعراء: من الآية 227).
وتعجبت الجبهة من أن يبرر القذافي وحشيته وإجرامه بحق شعبه بوحشية الاحتلال الأمريكي وإجرامه بحق الفلوجة وأهلها، واصفًا إياهم بالمتمردين، متناسيًا أن سلطة الاحتلال ليست سلطةً شرعيةً حتى يتم التمرد عليها، وإنما هو جهاد مشروع نابع من تعاليم كتاب الله تعالى وهدي السنة المطهرة ثم ضمير الأمة.
وأعرب عزت الرشق، عضو المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" عن استنكاره لاستمرار النظام في ليبيا بالتنكيل بالشعب الليبي، وإعطاء الأوامر لسلاح الجو والبوارج الحربية بقصف أبناء ليبيا من المواطنين الآمنين، وترويعهم.
ووصف الرشق في تصريحاتٍ صحفية اليوم ما يقوم به النظام الليبي بأنه حرب إبادة مكشوفة، دفاعًا عن سلطة متهاوية، ومجد موهوم قال بأنه "أغرق ليبيا في نكبات متتالية، وآخر فصولها ما يجري اليوم من استهداف شامل للحركة السلمية والانتفاضة التي يقوم بها الشعب الليبي من أجل الكرامة والعدالة والحرية".
وأكد الرشق بأن حركة "حماس" إذْ تجدد إدانة واستنكار جرائم النظام الليبي الذي أوغل بدماء الشعب في بنغازي وطرابلس الغرب وعموم المدن والبلدات الليبية، وتسبب في استشهاد المئات من أبناء ليبيا الأحرار، فإنها تدعو الجامعة العربية، وكل قوى الحرية والعدالة في عالمنا العربي والإسلامي التحرك من أجل نصرة الشعب الليبي المجاهد، وإعلاء صوت التضامن معه، وهو يتعرض الآن لمذابح جماعية.
وأضاف: "التحية للشعب الليبي المثابر والصامد، لانتفاضته العملاقة التي تدق الآن أبواب العالم، كما حصل مع شعبي تونس ومصر الشقيقين اللذين دكا حصون النظامين البائدين هناك، في مواجهة الظلم والقهر الذي مورس عليهما طوال العقود الأخيرة الماضية".
وأكد الرشق أن إرادة الشعوب ومصالحها وخياراتها الوطنية هي التي ستسود في نهاية المطاف مهما تعاظمت قوى التجبر في نفوذها واستبدادها.

نقلا عن إخوان أون لاين