مشاهدة النسخة كاملة : ولد الطيب يهاجم القرضاوي والشيخ الددو وقناة الجزيرة


ام خديجة
02-22-2011, 03:42 PM
ولد الطيب يهاجم القرضاوي والشيخ الددو وقناة الجزيرة

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=250w_______________ __________________12.jpg

هل بات أنصار العقيد الليبي أرحم بالرجل من شعبه الثائر عليه ؟

الأخبار/ (نواكشوط) : هاجم القيادي بالأغلبية والنائب البرلمانى الخليل ولد الطيب الشيخ يوسف القرضاوي والشيخ محمد الحسن ولد الددو ، متهما العالمين بالتحريض على الفتنة ومعرضا بهما في حديث له أمام نواب الجمعية الوطنية .

الخليل ولد الطيب الذي خالف مواقف الأغلبية المدينة لمجازر طرابلس ظهر في الجلسة الأولي للجمعية الوطنية اليوم الثلاثاء رافضا انعقاد جلسة خاصة بالوضع الليبي المتدهور بعد مجازر طرابلس وبنغازي.

وتحامل النائب الخليل ولد الطيب على قناة الجزيرة القطرية واصفا إياها بالطرف في الأزمة الراهنة وبأنها فقدت مصداقيتها وحيادها تجاه الوضع بعد بثها لشهادات مروعة عما حصل من مجازر بحق المدنيين بطرابلس وبنغازي من قبل بعض المرتزقة الأفارقة الداعمين للقذافي.

وتثير مواقف بعض الأطراف جدلا في الساحة الموريتانية وسط حديث متزايد عن مشاركة مرتزقة موريتانيين في قتال بنغازي دفاعا عن العقيد الليبي معمر القذافي في وجه انتفاضة شعبه.

وكان الخليل ولد الطيب قد شارك مع مجموعة من رفاقه في مبايعة الزعيم الليبي معمر القذافي واضعين أنفسهم تحت تصرفه ، قائلين إنهم نضجوا وباتوا جاهزين للتحرك في الوجهة التي يريد.

وقال الخليل ولد الطيب "إن الأحزاب السياسية المذكورة قررت الاجتماع داخليا لتوحيد صفوفها مع إعطائها للقيادة في ليبيا زمام المبادرة لتوحيد الحراك السياسي الداخلي.

وأضاف " بعد اللقاء الذي شرفتموني به السنة الماضية وحديثكم عن هموم الأمة وعن تشرذم التيار القومي، ودعوتكم بضرورة توحيد هذا التيار واستعدادكم لاحتضانه، نقلت هذه الرسالة الشريفة إلى القيادات القومية في الساحة الموريتانية، ودخلنا في مناقشة هذا الموضوع، واتفقنا بإرادتنا الحرة على أن نتوحد كتيار قومي إسلامي في الساحة الموريتانية تحت قيادتكم.

وقد التزمنا وقررنا معاً أننا نعتبركم القائد القومي والأمين على القومية العربية، لذلك جئنا لنؤكد مبايعتنا لكم كقائد قومي، وجئناك لنعبر لكم عن التزامنا بفكركم والتزامنا بتوجيهاتكم.

وقررنا كذلك أن نسعى جادين من أجل لم شملنا من خلال توحيد تنسيقنا التنظيمي لأننا أحزاب وتيارات كنا مبعثرين، والآن قررنا أن نعمل جادين على تجاوز هذه القضية".


وخلص إلي القول "قطع العلاقات مع اسرائيل، أنتم لكم الفضل الأول والأخير فيه.

وإن كنا طالبنا وقمنا وتحركنا، ولكن الفضل الأول والأخير يرجع إلى مواقفكم وضغطكم المستمر فيه".



نقلا عن الأخبار