مشاهدة النسخة كاملة : الشغيلة تحضر لحراك اجتماعي وتنتقد استغلال العنف في فصاله


أبو فاطمة
02-20-2011, 10:27 AM
الشغيلة تحضر لحراك اجتماعي وتنتقد استغلال العنف في فصاله

http://img825.imageshack.us/img825/9495/indexphprexresize333wsa.jpg

ولد السالك قال إن الشغيلة في موريتانيا مقدمة على حراك وطني من أجل إيصال العريضة المطلبية التي أودعتها كبريات المركزيات النقابية لدى رئاسة الحكومة

عبر قادة المركزيات النقابية الكبرى في موريتانيا عن تضامنهم مع سكان فصاله وباسكنو منددين بلجوء السلطة إلى العنف والاعتقالات ضدهم.
وطالب قادة المركزيات في مهرجان حضره قرابة ألف عامل بمدينة ازويرات شمال موريتانيا بالإفراج الفوري عن المعتقلين في أحداث فصاله التي اندلعت فيها مظاهرات احتجاجا على العطش وغلاء الأسعار.
وعبر محمد أحمد ولد السالك عن تهنئة الشغيلة الموريتانية لشعب مصر وتونس على نجاح ثورتهما داعيا السلطات في موريتانيا إلى الجنوح إلى الحوار مع الشغيلة.
وقال ولد السالك إن الشغيلة في موريتانيا مقدمة على حراك وطني من أجل إيصال العريضة المطلبية التي أودعتها كبريات المركزيات النقابية لدى رئاسة الحكومة لكن "دون جواب" حسب قوله.
ورأى ولد السالك أنه لا مناص من الضغط على الشركاء الاجتماعيين من خلال الوسائل النضالية منبها إلى أن التغطية الصحية والتكوين ليسا على المستوى.
وفي هذا المنحى أعلن ولد السالك عن أن 11 مارس القادم سيكون يوم احتجاجات على كافة التراب الوطني وذلك بطريقة سلمية ومقننة منبها إلى أن النضال وحده هو ما يكفل انتزاع الحقوق. وحذر من أن رفض الدولة وأرباب العمل للحوار الاجتماعي منذر بالانفجار.
من جانبه قال الساموري ولد بي إن الهدف من زيارة الأمناء العامين إلى ازويرات هو دعم العمال في مطالبهم والاستعداد لـ"المعركة النضالية" وفرض حصول الشغيلة على حقوقها.
ونبه الساموري إلى الوضعية المزرية التي يعيشها العمال داعيا إلى حراك يخلق ميزان قوة في مقابل الشركاء الاجتماعيين من أحل الجنوح للحوار ونبه إلى أن النقابات لا تسعى إلى خلق البلابل بل تسعى إلى دولة مدنية يحكمها القانون ومزدهرة وهو أمر لايتم إلا باحترام القانون وجعل الإنسان هو هدف التنمية.
أما عبد الله ولد محمد الملقب "النهاه" فقد دعا الجمهور إلى قراءة الفاتحة ترحما على ضحايا مجزرة العمال في ازويرات سنة 1968 قائلا إن من العار على العمال نسيان من ضحوا دفاعا عنهم.
وقال النهاه إن الشهداء لقنوا موريتانيا درسا على طلاب الجامعة الذين يتشاكسون اليوم حول القوميات والمجموعات العرقية أن يفهموه وهو أن الوحدة هي السبيل الوحيد لتحقيق المكاسب.
ونوه النهاه إلى أن الحركة النقابية النقابية في موريتانيا تشهد فترة من الضعف حيث توجد 17 نقابة وهو تشرذم مقصود في رأيه من أجل إبقاء الساحة مشتتة وضعيفة.

نقلا عن الأخبار