مشاهدة النسخة كاملة : النقابة الحرة لعمال البحر ترفض ما أسمته بعسكرة القطاع البحري


أبو فاطمة
02-11-2011, 05:37 PM
النقابة الحرة لعمال البحر ترفض ما أسمته بعسكرة القطاع البحري

أكدت النقابة الحرة لعمال البحر (sltm رفضها التام لما قالت أنه عسكرة للمؤسسات العمومية في القطاع البحري بدأت بالمندوبية المكلفة بالرقابة و التفتيش البحري و الصيد dspcm و استمرت مع مركز الإنقاذ البحري.
وقالت النقابة المذكورة أن النية المبيتة لعسكرة هذ المؤسسات تؤكدها الأنباء التي تلقتها النقابة والتي تفيد "محاولة تحويل مركز الإنقاذ البحري إلي البحرية الوطنية في إجراء واضح لعسكرة مؤسسة تقع في صلب تخصصات المهنيين العاملين بها"
ونددت النقابة في بيان صحفي لها وزعته اليوم وتوصلت "الأخبار" بنسخة منه تعليق أجور العمال منذ أشهر كإجراء أولي في طريق عسكرة مركز الإنقاذ البحري بتحويله إلى البحرية الوطنية، وكذلك "بتجاهل الدولة الموريتانية لأكثر من 800 إطار بحري متخصص عالي في البحرية التجارية و الصيد" بحسب البيان.
كما طالب البيان الوزارة الوصية "بتصفية كافة الموظفين و العسكريين من المتقاعدين و غير المتقاعدين و الذين يستحوذون علي مئات الفرص في المؤسسات العمومية و الشركات الخصوصية في القطاع منذ عشرات السنين علي حساب المهنيين الشباب".
وأكد البيان على دعم النقابة التام "لمطالب هؤلاء العمال في الحصول الفوري علي رواتبهم واستمرارهم في أداء دورهم كمهنيين في مؤسسة عمومية تقع في نطاق تخصصاتهم" وعلى رفضها "للاستيلاء على هذه المؤسسات من قبل البحرية الوطنية" مشيرة إلى أن هذه الخطوة تكشف عن محاولة لإضعاف المؤسسات العمومية لتبرير محاولة العسكرة هذه.
ودعا البيان "المؤسسة العسكرية الوطنية الشريفة و خاصة البحرية الوطنية للترفع عن هذه الأمور والتركيز علي المهمة المشرفة بحماية الحوزة الترابية البرية و البحرية للوطن".
وحمل البيان الذي حمل عنوان "قطــاع البحرية التجارية و الصيد بين فوضي الخاص و عسكرة العام وزير الصيد و الاقتصاد البحري المسؤولية التام لأجور هؤلاء العمال و مصير هذه المؤسسة، مطالبا في الوقت نفسه الوزارة المعنية بالاستجابة لمطالب العمال المشروعة في الحصول علي أجورهم و تقرير مصير مؤسسة عملوا على قيامها منذ سنين".
وتطرق البيان إلى وضعية القطاع "بشقيه الخاص الذي يقبع في فوضي عارمة و العام الذي تستنزفه سياسة العسكرة منذ عقود في ظل تجاهل ممنهج لمطالب 800 إطار في مختلف التخصصات البحرية في ولوج المؤسسات المختلفة في القطاع مما ولد مرارة شديدة في صفوف المهنيين الشباب" قبل أن يصف وضعيته بالسيئة.
وأضاف البيان "لطالما حذرنا الوزارة الوصية من انعدام الثقة في سياساتها في صفوف الطبقة النشطة من العمال بعد اكتشاف محاولات متواصلة لتصفية أغلب المؤسسات بدء من اكتتاب العمال و الأطر بالعشرات خارج القانون و انتشار ظاهرة العقدويين و(الجرنالية) المرتبطة بهذا المدير أو ذاك، حيث سجلت 500عامل بالمندوبية المكلفة بالرقابة و التفتيش dspcm و 200 عامل بميناء أنواذيبو المستقل pan و 150 بميناء خليج الراحة و العشرات بالمدرسة الوطنية للتعليم البحري و الصيد enemp و المؤسسات الأخرى في ظل بطالة عارمة تقدر ب 8000 عامل في القطاع".
كما أهاب البيان "بكافة القوي الحية من صحافة و أحزاب سياسية و مجتمع مدني نصرة هؤلاء المهنيين في معركتهم ضد فوضي الشركات الخاصة و محاولات ممنهجة لعسكرة المؤسسات العمومية في القطاع".

نقلا عن الأخبار