مشاهدة النسخة كاملة : الحكومة تتجه لتقليص صلاحيات ولد باهيه لصالح مساعديه


أبو فاطمة
02-06-2011, 06:34 PM
الحكومة تتجه لتقليص صلاحيات ولد باهيه لصالح مساعديه

يواجه وزير التعليم العالي والبحث العلمي ضغوطا متزايدة للحوار مع الوزراء الثلاثة المنتدبين لديه من أجل تقاسم عادل للصلاحيات بدل الاحتفاظ لنفسه بكل المؤسسات والإدارات المركزية مما تسبب في شلل داخل القطاع كما تقول أوساط مطلعة لوكالة الأخبار.
وتقول مصادر الأخبار إن الوزير الأول الموريتاني مولاي ولد محمد لغظف أبلغ الوزير ولد باهيه بضرورة مراجعة الهيكلة خلال فترة وجيزة وإن الوزير عاد واجتمع بالوزراء المنتدبين لديه من أجل بلورة تصور حول الأزمة التي ألقت بظلالها على القطاع .
وكانت خلافات حادة بين الوزراء الثلاثة ووزير الدولة ولد باهيه قد نشبت بعيد تعيينه بسبب ميله إلى احتكار كافة الصلاحيات داخل الوزارة وإعادة توجيه كل القطاعات ذات الموارد المالية المهمة إليه وسط رفض من الوزراء المعينين.
ورغم أن ولد باهيه رفض وجود خلاف مع الوزراء المنتدبين لديه إلا أن المصادر المتواترة أكدت ذلك وعزت الأمر إلى محاولة الوزير احتواء المؤسسات الرئيسية بالقطاع وجميع الإدارات المركزية التابعة للوزارات الثلاث.
وتقول المصادر إن الأزمة بدأت مع الأيام الأولى للتعديل الحكومي الأخير الذي تمت بموجبه مراجعة وزارة التعليم لتتحول إلى وزارة الدولة وتحويل ثلاث وزارات إلى كتابات دولة منتدبة لدى وزير التهذيب والبحث العلمي.
الخلاف على الصلاحيات هو عنوان الأزمة ، غير أن الخلاف الشخصي كان حاضرا لدى الوزراء الأربعة بعيد معلومات نقلت للوزير أحمد ولد باهيه عن اجتماعات تعقد داخل الوزارة دون حضوره ، وأخرى تعقد خارج الدوام الرسمي بمنزل وزير التعليم الأساسي أحمد ولد أدي ولد الراظي في أحد الأحياء الشعبية بنواكشوط مما أثار غضب الوزير من رفاقه وأذكى جذوة الخلاف داخل إحدى أهم الوزارات حاليا في تشكلة ولد محمد لغظف الوزارية.
وقد ظهر الخلاف للعلن حينما قرر وزير الدولة تحويل كافة الإدارات ذات الموارد المالية المهمة إليه وترك إدارتين لكل وزير وسط حالة من الصدمة انتابت العاملين في القطاع ، وحديث واسع داخل الوزارة عن علاقة القرار بالمال الأوروبي المتوقع دخوله مع مطلع السنة الجديدة ورغبة بعض كبار التجار في مركزة الصفقات التجارية للوزارة لدى الوزير أحمد ولد باهيه نظرا لبعض التجارب السابقة والعلاقة الجيدة لرجل الأعمال بالوزير والرئيس في آن واحد.
ووفق معلومات دقيقة حصلت عليها "الأخبار" فقد قرر أحمد ولد باهيه تحويل الإدارات التالية إليه:
1- جميع المعاهد العليا بالبلد
2- جامعة نواكشوط
3- تكوين المعلمين
4- المدرسة العليا للتعليم
5- إدارة البحث العلمي
6- إدارة التعليم العالي
7- المعهد التربوي
8- مشروع التهذيب
9- إدارة الأشخاص أو المصادر البشرية
10- إدارة المالية
11- إدارة اللوازم والممتلكات
12- المفتشية العامة للتعليم
13- إدارة البرمجة والتخطيط
14- الإدارات الجهوية للتعليم داخل البلد
15- إدارة الامتحانات
16- مشروع الحجارة المصنعة
17- أبرو كابك
18- معهد التكوين بتازيازت
وقد أبقى الوزير إدارتين لكل كتابة دولة حيث أبقى لوزير التعليم الأساسي
1- إدارة التعليم الأساسي
2- إدارة الكفالات المدرسية
وبالنسبة لوزير التعليم الثانوي فقد تركت له المصالح التالية :
1- إدارة التعليم الثانوي
2- خلية ترقية العلوم والتي ستصبح إدارة في المخطط الجديد
وتقول المصادر إن الوزراء ينتظرون ما سيقرره الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز بشأن هيكلة وزارة التهذيب بعد مقترح يتقدم به الوزير الأول مولاي ولد محمد لغظف وسط مخاوف لدى بعض وزراء الحكومة الآخرين من سلب مماثل للصلاحيات في ظل حديث واسع عن جنوح الرئيس الموريتاني لهيكلة مجمل الوزارات السيادية.

نقلا عن الأخبار