مشاهدة النسخة كاملة : نعناع بوكي : تجارة.. وميزة مدينة.. ونكهة دخلت كل بيت


أبوسمية
01-08-2011, 02:39 PM
نعناع بوكي : تجارة.. وميزة مدينة.. ونكهة دخلت كل بيت

من المزارع المتواضعة القريبة من مدينة "بوكي" على الضفة الموريتانية لنهر السنغال تبدأ رحلته التي تنتهي نكهة خاصة في مذاق الشاي الموريتاني بطقوسه ذات الشهرة العالمية، وبين البداية والنهاية مسار تسويق يعتمد عليه مزارعون وباعة بسطاء في سد خلة العيش، تلك هي قصة محصول النعناع الأشهر في موريتانيا.
"تيده" الحي الصغير الواقع على بعد 5 كيلومترات من مدينة "بوكي" يعد من أكبر مزارع النعناع في موريتانيا ومزودا رئيسيا للموريتانيين بنكهتهم المفضلة في شاي الصباح، مثله في ذلك مثل حيي "جلكو" و"تبل" القريبين أيضا من مدينة "بوكي"
"فاطمة جاه" المزارعة في حي "تيده" تقول إنها تعتمد في كسب قوتها على زراعة النعناع وبيعه للموزعين الذين يأتون إلى الحقول لشرائه ومن ثم تسويقه في مدينة "بوكي" أو تصديره إلى العاصمة نواكشوط وبقية المدن الموريتانية.
تمتلك فاطمة مربعا داخل المزرعة الكبيرة التي تمتلكها هي ونساء الحي، والتي تقول إن العمل فيها يتطلب جهدا كبيرا في سقيها وحراستها، مع أن مردوديتها بسيطة جدا "ولذلك نطالب بدعم السلطات لنا حتى نحافظ على هذا العمل الذي هو مصدر رزقنا الوحيد"
ومثل فاطمة تطالب المزارعة "حوى تيام" بتوفير الدعم للمزارعات "وخاصة مياه الري فنحن نعتمد على المياه التي نمتحها من الآبار في ري المزرعة وهو ما يكلفنا جهدا بدنيا شاقا ويأخذ الكثير من وقتنا، لذلك نطالب البلدية والحكومة بتوفير خزان مائي"

توزيع و "تصدير"
محطة أخرى من محطات "رحلة الشهرة" لهذا النعناع يقوم بها الموزعون الذين يشترون هذا المنتج من الحقول ليقوموا ببيعه للمستهلكين إما مباشرة أو عن طريق أصحاب الحوانيت أو النساء اللاتي يبعن على الطاولات الصغيرة.
في هذاه المحطة أيضا يظل للنساء دورهن ، كما هو حال "جارية منت امبارك" التي التقينا بها في مزارع "تيده" ، تقول بنت امبارك إنها تشتري النعناع من المزارعين "ومن ثم نذهب به إلى مدينة "بوكي" لبيعه ، أحيانا نوزعه على الحوانيت وأحيانا نجد من يشتريه منا جملة ويذهب به إلى نواكشوط ليبيعه هناك"
وعن أرباحها تقول بنت امبارك إنها تربح نحو 1000 أوقية في الحزم الكبيرة التي تقسمها على حزم أصغر "ولكن بعضا من هذا المبلغ يذهب في أسعار النقل ما بين المزارع والمدينة"
نكهات وأصناف
وإذا كان بعض المستهلكين لا يفضل نكهة نعناع "بوكي" بسبب قوة تركيزها فإن أهل "بوكي" يقولون إن منتجهم متعدد النكهات كما تشرح "زينب بنت محمد العبد" صاحبة طاولة لبيع النعناع في سوق بوكي: "هناك نعناع "بوكي" الأصلي وهو قوي بالفعل وهناك "لكريده" وهي أخف منه وهناك ثالثا "وردنير" وهو دونهما"

نقلا عن الأخبار