مشاهدة النسخة كاملة : الدولة سوف تبيع نصف التلفزة والإذاعة والوكالة


أبو فاطمة
01-04-2011, 11:21 AM
الدولة سوف تبيع نصف التلفزة والإذاعة والوكالة

قال لنا صحفي من أهل الفرنسية أن وزير الاتصال والعلاقات مع البرلمان الذي يقال له حمدي ولد المحجوب قال أمام مجلس الشيوخ إن وسائل الإعلام العمومية سوف تكون "ذات رأس مال مختلط" ولأننا لم نفهم شيئا من هذه الرواية فقد سولنا عنها المرابط (جوجل) فهو لا يردُ لوحا، يكثر من أمثاله.
وقال الشيخ (جوجل ) إن معنى هذه الرواية هو "اشتراك الدولة أو أحد الأشخاص العامة مع الأفراد في إدارة مرفق عام" وهنا أيضا دخلنا مشكلة، لأن المرافق لا يمكن أن يشتركها شخصان، وغالبيتها تدار الآن من طرف أشخاص قادمين من شمال مالي، وهي غير مربحة في هذه النوبة لان الأكل كثير بالفال.
وعندما رجعنا إلى المرابط مرة أخرى فتح كتبه وقال "يتخذ هذا الاشتراك صورة شركة مساهمة تكتتب الدولة في جانب من أسهمها على أن يساهم الأفراد في الاكتتاب بالجزء الأخر" وهذا معناه بالعربية أن الدولة عازمة على أن تبيع شيئا من الإذاعة والتلفزة والوكالة للبطارين.
وفي كتاب آخر قال (جوجل) إن "مثل هذه الشركة يخضع لأحكام القانون التجاري مع احتفاظ السلطة العامة بوصفها ممثلة للمصلحة العامة بالحق في تعيين بعض أعضاء مجلس الإدارة وأن يكون الرأي الأعلى لها في هذا المجلس" وهذا لن يقبله عاقل..عندكم أن أحد سوف يعطي طرنيشته في إذاعة الدولة أو تلفزتها ووكالتها إلا إذا كان حاميا رأسه..خير له من ذالك أن يفتح بقالة، أو يشتري برزة كبيرة في الترحيل، أو يأخذ عودا من علمت فيخبطه في طرنيشته ويستريح..
ولنفرض أن الدولة باعت نصف التلفزة مثلا، فهل سيكون نصف المدير محمد سالم ولد بوكه لمن أشترى نصفها ؟ وهل يسمح القانون لمن اشترى التلفزة أن يغلق نصفه منها مثلا؟ وأحد أشترى نصف وكالة الأنباء مثلا.. هل يجوز له أن يعطيه لطلابة الصدقة؟ أم أنه غير مجزي؟

نقلا عن ش إلوح افش