مشاهدة النسخة كاملة : السلطات تمنع عددا من كبار المسؤولين من مغادرة البلاد


أبو فاطمة
01-03-2011, 05:22 PM
السلطات تمنع عددا من كبار المسؤولين من مغادرة البلاد

تناولت الصحف الصادرة اليوم بنواكشوط جملة من المواضيع الهامة من بينها ، منع السلطات الموريتانية لعدد من المسؤولين الكبار من السفر خارج البلاد ، إضافة إلى السجال الساخن الذي دار يوم أمس بين نواب البرلمان الموريتاني خلال مساءلة لوزراء في الحكومة ، فصلا عن مواضيع هامة أخرى.
يومية الأحداث
نفلت يومية الأحداث من مصادر إعلامية نسبة لمصادر موثوقة قولها أن الأمن الوطني على الحدود البرية بين البلاد والجارتين السنغال في الجنوب الغربي ومالي في الشرق ، منع خلال اليومين الماضيين مسؤولين كبار من مغادرة البلاد ، وطبقا للمصادر المذكورة فقد منعت السلطات الأمنية أمس الأحد في ولاية الحوض الغربي المدير العام للإحصاء من مغادرة البلاد باتجاه الجارة الشرقية مالي ، كما تم منع كل من الأمين العام لوزارة الثقافة ووالي ولاية الحوض الغربي من مغادرة البلاد في اتجاه السنغال عبر الحدود البرية بولاية اترارزة.
وأضافت الأحداث أنه وحسب مصدر مطلع فإن قرارا صادرا جديدا من القصر الرئاسي وزع على الدوائر الأمنية في المطارات ونقاط الحدود البرية يقضي بعدم السماح بمغادرة البلاد لأي مسؤول في الدولة لا يحمل تصريحا من الأمانة العامة للحكومة كما أصدر أمرا آخر يقضي بتفعيل قرار سابق يمنع على الموظفين مغادرة العاصمة إلى المدن الداخلية من دون ترخيص رسمي من الوزارات الوصية.
أخبار نواكشوط
نقلت يومية أخبار نواكشوط تحت عنوان: "وزراء في مواجهة نيران الحكومة" أن أربعة وزراء أجابوا خلال الساعات المتأخرة من ليلة البارحة على أسئلة شفهية وجهها لهم نواب معارضون ، وبتعلق الأمر بوزراء المالية والصحة والشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي ، أما النواب الذين تقدموا بالأسئلة فهم: النائب يعقوب ولد أمين (التكل) ، والنائب محمد المصطفى ولد بدر الدين (اتحاد قوى التقدم) ، والنائب محمد جميل ولد منصور (تواصل) ، وكادياتا مالك جالو (اتحاد قوى التقدم).
وانتقد التواب عمل قطاعات الصحة والمالية والشؤون الإسلامية والتعليم الأصلي انتقادا شديدا كما انتقدوا التسيير في هذه القطاعات ووجهت أسئلة تتعلق بالفساد والتنصير والخلاعة وأخرى..
الصحفية
تساءلت الصحيفة عن دور اللجنة متابعة وضعية أزمة الجالية الموريتانية في ساحل العاج قائلة في عنوانها: أي دور للجنة متابعة وضعية أزمة الجالية الموريتانية في ساحل العاج؟؟.
وذكرت الصحيفة أن أفرادا من الجالية الموريتانية هناك بدؤوا يعودون إلى أرض الوطن عبر رحلات متفاوتة من النساء والأطفال ، هربا من الأوضاع الأمنية المتدهورة حيث وصل إلى العاصمة المالية باماكو 300 من أفراد الجالية بينما عبر حتى صبيحة أمس الأحد قرابة السبعين شخصا من معبر "****" الحدودي بولاية الحوض الغربي.
هذا في وقت عاش فيه أفراد الجلية أوضاعا صعبة بعد دخول البلد في فوضى أمنية منذ الإعلان عن نتائج الانتخابات الرئاسية الماضية.

نقلا عن الأخبار