مشاهدة النسخة كاملة : مفكرون يناقشون إسهامات المرأة الموريتانية


ابو نسيبة
12-31-2010, 08:29 AM
مفكرون يناقشون إسهامات المرأة الموريتانية

http://img821.imageshack.us/img821/7109/indexphprexresize300was.jpg

ضيوف الندوة أثناء نقاش الموضوع (الأخبار)
نظمت جمعية المرأة للتربية والثقافة مساء اليوم الخميس (30-12-2010) نشاطها الثاني ضمن موسمها الثقافي الأول لهذا العام، وذلك بندوة حملت عنوان "الإسهامات الثقافية للمرأة الموريتانية" أنعشتها كوكبة من الأساتذة والمفكرين .
وشارك في إنعاش الندوة كل من الدكتور السيد ولد اباه، والدكتور عبدوتي ولد عالي، والأستاذتان حواء بنت ميلود وأم المؤمنين بنت أحمد سالم، وافتتحت الندوة بآيات من الذكر الحكيم رتلتها القارئة زينب بنت الرباني.
وتوزع النقاش في الندوة على أربعة محاور تظرق لأولها الدكتور السيد ولد اباه مقدما مداخلة عن المرأة الموريتانية والثقافة ، وأشار ولد اباه إلى ما أسماه الثقافة في مفهومها الأوسع (الثقافة العربية الإسلامية) ، وقال إن المرأة الموريتانية ليست غريبة على العالم الثقافي مستشهدا بمقولة البكري ، أحد المؤرخين في العصر الوسيط، عن بلاد المرابطين بأنها "أرض الفقهاء والنساء "ضاربا أمثلة لنساء شنقيطيات ومغربيات من أمثال: خديجه بنت العاقب ، ولاله عيش بنت الأزرق وغيرهن.
أما الأستاذة حواء بنت ميلود فقد تناولت الإسهامات الثقافية للمرأة الموريتانية ، قائلة إن تجربة المرأة جزء من تجربة المجتمع ، ورأت أن المجتمع الموريتاني منح المرأة حقها في تأدية الجزء المنوط بها وثقفها عن طريق "المحاضر"، مضيفة أن المرأة قادرة على مضاهاة غيرها في كل المجتمعات.
أما الأستاذة أم المؤمنين بنت أحمد سالم فتطرقت إلى الإسهامات السياسية للمرأة الموريتانية ، حيث استطردت التجربة عبر التاريخ ، وقالت إن السياسة بما تحمله من مغالبة لم تكن تناسب الجنس اللطيف بالإضافة إلى الموانع الاجتماعية مما جعل المرأة الموريتانية تمارسها من وراء حجاب.

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=300w__ass.maraa2.jp g

جانب من الحضور (الأخبار)
وانتقدت بنت أحمد سالم مواقف الشباب الكتاب في البلاد الذين أهملوا ذكر المرأة الموريتانية في كتاباتهم التأريخية كما قالت وعلى رأسهم الحسين ولد محنض ، وسيد أعمر ولد شيخنا قائلة "وددت لو كان سيد أعمر حاضرا لأقول له إن في موريتانيا المعاصرة نساء و في مشاهير الخمسينية نساء".
أما الدكتور عبدوتي ولد عالي فتناول الإسهام النسوي في المناحي التنموية مشيرا إلى أن إسهام المرأة في الجانب التنموي يفوق إسهامها في المجالات الأخرى وما ينقصه هو أن تمنح المرأة الثقة الاجتماعية ، بالإضافة إلى ضرورة نشر ثقافة الملكية في الوسط النسائي الذي تضخمت عنده ثقافة الاستهلاك أكثر من غيرها ، حسب رأيه.

نقلا عن الأخبار