مشاهدة النسخة كاملة : الهواتف الذكية إعادة بيعها يدر مبالغ تصل إلى 1000 دولار


محمد المصطفى ولد الزاكي
12-22-2010, 04:25 PM
http://img28.imageshack.us/img28/4086/436x32888382130454.jpg
أصبحت الهواتف الذكية، مثل "آي فون" و"بلاكبيري" أهدافا مفضلة للنشالين في باريس وبرشلونة ونيويورك لان إعادة بيعها تدر المال الكثير.

ففي باريس اطلق مدير الشرطة ناقوس الخطر عندما اظهرت دراسة اجرتها اجهزته ان عملية سرقة من اثنين في وسائل النقل العام في باريس تشمل هواتف نقالة و70% من هذه الاجهزة هي من الهواتف الذكية مثل "آي فون" و"بلاكبيري". والسر فيما يبدو كما يوضح احد المحققين "عند اعادة البيع تدر هذه الهواتف النقالة التي تشكل جهاز كمبيوتر فعليا 300 يورو تقريبا".

نشل يصاحبه عنف
ولا يتردد النشالون في استخدام العنف للحصول على الهواتف الذكية. فقبل ايام قليلة تعرض 3 رجال للضرب في باريس وقد تلقى احدهم حتى طعنات سكين في عملية لسرقة هاتفين ذكيين من نوع "آي فون".

وهذه الظاهرة عالمية. فقد شكلت بريطانيا وحدة خاصة من 30 شخصا لمواجهة "الارتفاع العام في عدد السرقات المتعلقة بالهواتف الذكية" على ما افاد متحدث باسم الشرطة.

وروت سوسانا راميريث وهي صحافية (29 عاماً) تقيم في برشلونة كيف انها تلقت سيلا من التعليقات من قرائها بعدما كتبت في مدونتها انها تخشى استخدام جهاز "آي فون" في الشارع.

وكتبت تقول "التففت يمنة ويسرة قبل ان اخرج هاتفي. كما لو أنني اريد ان اشهر سكينا او اخفاء مخدرات في الشارع بدلا من استخدام هاتف".

نيويورك ليست في مأمن
وفي نيويورك في قطار الانفاق تحذر مكبرات الصوت الركاب من عدم اظهار هواتفهم. الا ان الغالبية تتجاهل هذه النصائح وتفضل الاستمرار في توجيه الرسائل النصية القصيرة.

ويوضح جاك ورايث رئيس منتدى التحرك ضد الجريمة في اوساط الهواتف النقالة في بريطانيا "الامر تماما مثل التدخين، المستهلك يدرك المخاطر لكنه يفضل تجاهلها".

ويقول بأسف "يمكن وضع تطبيقات على الهواتف الذكية تحمي معطيات وتعطل استخدام الهاتف الا ان القليل من الناس يلجأون الى ذلك".

ووضعت بريطانيا ودول اخرى انظمة تسمح في حال السرقة بمنع استخدام الهاتف على الشبكة من خلال ادراج الرقم التلسلي للجهاز على لائحة سوداء.

الا ان ذلك ادى الى شبكة اتجار بهذه الهواتف نحو الخارج ولا سيما الجزائر والمغرب وغرب افريقيا او اوروبا الشرقية حيث قد يصل سعر "آي فون" الى ألف دولار إذا كان يحوي معطيات يمكن استخدامها في عملية احتيال مصرفي على سبيل المثال على ما يؤكد ورايث.

غير انه لا يعتبر أن تزايد عمليات السرقة سيثني المستهلكين عن شراء الهواتف الذكية.


الشركات المنتجة: لا تعليق
ورفضت شركتا ابل و"ريسيرتش ان موشن" التي تصنع اجهزة بلاكبيري الرد على اسئلة حول احتمال انعكاس عمليات السرقة هذه على مبيعاتها. ورفضتا كذلك التعليق على امكانية ارفاق بيع كل هاتف مع رسالة تحذير من احتمال التعرض لعملية سرقة يستخدم فيها العنف.

وتشهد مبيعات الشركتين ارتفاعا كبيرا. فقد باعت شركة "آبل" 14,1 مليون جهاز "آي فون" في الربع الثالث من السنة الحالية في حين ان الكندية ريسيرتش ان موشن" باعت 12,4 مليون جهاز بلاكبيري.

ويمكن لمستخدمي هذه الهواتف حماية انفسهم من خلال تأمين جهازهم او من خلال شراء تطبيق يسمح بتحديد موقع الهاتف المفقود او المسروق من خلال تقنية "جي بي اس".

والاسبوع الماضي، تحدثت الصحف عن تدخل مروحيات للشرطة في استراليا والولايات المتحدة في اطار عمليات تعقب اجهزة "آي فون" مسروقة بفضل "جي بي اس" ما أدى الى توقيف سارقيها.

باريس- ا ف ب