مشاهدة النسخة كاملة : الموريتانيون بـ"ساحل العاج" قلقون مع تزايد مؤشرات الحرب الأهلية


ابو نسيبة
12-17-2010, 12:59 PM
الموريتانيون بـ"ساحل العاج" قلقون مع تزايد مؤشرات الحرب الأهلية

أطلق موريتانيون مقيمون في "ساحل العاج" نداء استغاثة لسلطات بلادهم محذرين من خطورة المأزق الذي يوجدون فيه مع ظهور نذر الحرب الأهلية في البلاد، إثر دفع طرفي الأزمة في "ساحل العاج" باتجاه التصعيد.
وطالب أفراد من الجالية الموريتانية بساحل العاج في اتصال هاتفي مع وكالة أنباء "الأخبار" المستقلة، السلطات الحاكمة في بلادهم إلي وضع حد للخوف والذعر الشديدين الذين يعاني منهما الآلاف من الموريتانيين المقيمين في ساحل العاج منذ يومين علي الأقل.
وطالب المعنيون حكومة الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز ببحث طريقة تؤمن أراحهم وممتلكاتهم علي أن يتم بعد ذلك نقلهم إلي وطنهم ملفتين إلي أن الوضع في "ساحل العاج" لم يعد يسمح لهم بمزاولة علمهم بطريقة آمنة.
ويقيم في "ساحل العاج" عشرات الآلاف من الموريتانيين يعملون في قطاع التجارة منذ عدة سنوات، حيث أصبح البعض منهم يملك ورؤوس أموال كبيرة أصبح الآن بقائها مستحيلا في وجه الحرب الأهلية التي بدأت ملامحها تتشكل في البلاد بين معسكر المرشح الخاسر لوران غباغبو ومرشح المعارضة الفائز في الحسن واتارا.
وقد شهدت ساحل العاج منذ نهاية الشهر الماضي توترا بعد إجراء الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية يوم 28 نوفمبر الماضي. وتصاعد هذا التوتر بعدما ألغى المجلس الدستوري نتائج أقرتها اللجنة العليا للانتخابات وأعلنت فيها فوز الحسن وتارا على الرئيس المنتهية ولايته لوران غباغبو.
وقال المجلس إن المرشح الفائز هو غباغبو، وأعلن الجيش بدوره مساندته للمرشح نفسه، في حين أعلنت عدة دول وهيئات مساندتها لوتارا، منها الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي، وطالبت غباغبو بالتنحي عن السلطة.
وتطور الموقف يوم أمس إلى مواجهات مسلحة أسفرت عن نحو عشرين قتيلا، ونقلت وكالة رويترز عن شهود عيان أن الجانبين تبادلا إطلاق النار شمال بلدة تيبيسو الواقعة على الخط بين الجنوب -الذي يسيطر عليه أنصار غباغبو- والشمال الذي يديره الموالون لوتارا.
وذكر المصدر أنه سمعت أصوات إطلاق أسلحة ثقيلة خلال القتال الذي قال مدنيون فروا من بلدة تيبيسو إنه استمر ثلاث ساعات على الأقل، مع العلم بأن معارك أخرى عنيفة دارت بين الجانبين في مدينة أبيدجان.

نقلا عن الأخبار