مشاهدة النسخة كاملة : هيئة تدريس كلية الطب تحذر من اكتتاب أساتذة تدريس بطرق غير شرعية


أبو فاطمة
12-17-2010, 03:42 AM
هيئة تدريس كلية الطب تحذر من اكتتاب أساتذة تدريس بطرق غير شرعية

http://img840.imageshack.us/img840/8683/imgnew16122010235130.jpg

حذر أعضاء هيئة التدريس في كلية الطب الموريتانية، عميد الكلية، من اكتتاب مدرسين في الكلية بطرق غير شرعية وشفافة وغير مطابقة للمعايير التي اعتمدت حتى الآن في الاكتتاب.
جاء هذا التحذير علي خلفية ما قال أعضاء الهيئة انه محاولة اكتتاب أساتذة للكلية بطرق وصفوها ب"الملتوية والمنافية لجميع القوانين والأعراف المتبعة عالميا في اعتماد أساتذة كليات الطب"، مؤكدين خلال اجتماعهم اليوم الخميس مع عميد كلية الطب، رفضهم المطلق لهذه المحاولات المنافية للشفافية وللحرص علي جودة أداء كلية الطب الوحيدة في موريتانيا.
عميد الكلية، الأستاذ سيد احمد ولد مكيه اكد في الاجتماع، ان كليته لم تطلب أي اكتتاب بعد الاكتتاب الذي اعلنت نتائجه في شهر أكتوبر الماضي والذي كانت إجراءاته شفافة.
وفي اتصال مع "وكالة نواكشوط للأنباء" قال الأستاذ محفوظ ولد محمد فال، الناطق باسم هيئة التدريس ان وزير الصحة كتب لبعض الدول المجاورة رسائل يطلب منها تبريز بعض الاطباء بحجة ضرورة كلية الطب في اكتتابهم، مؤكدا رفض جميع اساتذة الكلية الحاليين، المبرزين منهم والمساعدين لهذه المحاولات لانها غير منطقية ومخالفة للقانون، حسب قوله.
اما عميد كلية الطب الاستاذ سيد احمد ولد مكية، فقد استعرض لمندوب "ونا" المسارات التي مر بها حتي الان اعتماد اساتذة الطب في موريتانيا قبل انشاء الكلية، حيث كان تبريزهم يتم خارج موريتانيا الا انه بعد انشاء كلية الطب وضعت معايير شفافة متعارف عليها عالميا واتفقت عليها الجهات المعنية باكتتاب اعضاء هيئة التدريس وهي الكلية ووزارة التعليم العالي والهيئة الوطنية لمختلف اسلاك الطب.
وقال ان هذه الإجراءات طبقت في اكتتاب 17 أستاذا مبرزا و31 أستاذا مساعدا بعد مسابقة أعلنت نتائجها شهر اكتوبر الماضي، شارك فيها 120 مترشحا وقد اشرف عليها 35 اسالذا مغربيا من خيرة الاساتذة المعروفين عالميا، ساعدت المغرب في إقامتهم في موريتانيا شهرا كاملا لإجراء هذه المسابقة الوطنية الأولي من نوعها.
اما بخصوص محاولة الاكتتاب الحالية التي حذرت منها هيئة التدريس، أوضح ولد مكيه عدم علمه بها واعتبارها في حال كانت ثابتة، رجوع إلي الوراء عن قرار سبق اتخاذه بإجراء هذه المسابقات في موريتانيا للتأكد من شفافيتها وفتحها أمام الجميع وهو القرار الذي نجح في المسابقة الماضية، مؤكدا ان أي اكتتاب لكلية الطب يستوجب اعلان رغبتها هي اولا فيه، قبل تنظيمه وهذه الرغبة لم يعلن عنها بعد مع انها مبرمجة خلال السنة القادمة 2011.

نقلا عن وكالة نواكشوط للأنباء