مشاهدة النسخة كاملة : هذا ما كان يريده بيرام ولد اعبيدي..


أبو فاطمة
12-15-2010, 04:43 PM
هذا ما كان يريده بيرام ولد اعبيدي..

قالوا لكم إن الناشط بيرام ولد الداه ولد اعبيدي عيط له اليوم وكيل الجمهورية، وسوله عن رواية عرفات، ولماذا يرفد الوجه المكشر في قضية لا تعنيه، وقال واحد من أهل سر الحرف إن وكيل الجمهورية متعارف مع بيرام، الذي كان أصلا كاتب ضبط في قصر العدالة، قبل أن يلتحق بالحزب الجمهوري في مقاطعة سيزيم، عام 1998 ، وسأل وكيل الجمهورية بيرام: ألم تكن العبودية موجودة في العيمان الماضية؟ ولماذا لم يفطن لوجودها قبل العام الماضي؟ ولا نعرف بماذا جاوبه بيرام، لننا نعرف أنه لم يتطايح له في اليدين.
وقطعا أن بيرام كان يبحث عن النهار الذي تُعيطُ له فيه العدالة، وتَشد الناس أخباره، لأن النصارى لم يكن غادي لهم شيء فيه، ودائما يقولون له أنت أكذب من هيش هارب، والعبودية ليست موجودة، وأنت لم يقل لك أحد شيئا خاسرا ولم تحبسك الدولة مرة واحدة.
والذي ظاهر لنا نحن هو أن وزارة الداخلية قاصدة أن تأمر بحبسه في لكي تعطيه الفرصة للظهور، وبعد ذالك سوف تحبسه العدالة، لكي يقول النصارى إن ما كان يقوله بيرام أثبت من البعث، وينتهز النصارى الفرصة..بعد ذالك تتخبز الأمور.. وتتدخل الموساد، والذي بأبيه، والذي بلا أب، ويُطيحون الحكومة في بئر بلا قعر، ويصبح بيرام بوط الهيش، إذا طلصته الدولة مشكلة، وإذا حبسته مشكلتين.
موجبه أننا نعرف جميعا أن العبودية ما زالت موجودة، وستظل كذالك، لأن غالبية شريحة العبيد وحتى الحراطين ليس عندها شيء تأكله، ولم تجد فرصة للتعلم، وكثير من هذه الشريحة فقير جدا، وإما أن يشتغل شغلة راخية، وإما أن يبقى عائشا من مرجن عربه، والحل ليس عند بيرام، ولا في حبس بيرام، ولكن في سياسة تُعاون الناس الفقيرة على التعلم، وتعطيهم شيئا يأكلونه، وهو واجب وسنة ومندوب علينا جميعا، إذا كنا عاقلين ونتتخمم في عواقب الأمور، ولا أطن.

نقلا عن ش إلوح افش

المميز
12-15-2010, 08:41 PM
ش الوح افش هذي حكيمة حت... اوردت المشكلةو أعطت الحلول ... قريبا ستصبح ش الوح افش اكثر تصفحا من الأخبار هههه