مشاهدة النسخة كاملة : كواليس الجولة الأخيرة للرئيس الموريتاني (تقرير مصور)


ام خديجة
12-12-2010, 04:20 PM
كواليس الجولة الأخيرة للرئيس الموريتاني (تقرير مصور)

http://img138.imageshack.us/img138/4331/indexphprexresize444waz.jpg

الرئيس السنغالي خلال استقباله لولد عبد العزيز في مطار دكار (الأخبار)

غادر الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز مساء الجمعة الماضي العاصمة نواكشوط على متن طائرة ليبية تابعة للخطوط الجوية الإفريقية في جولة قادته إلى السنغال وبوركينافاسو، وقد رافق ولد عبد العزيز خلال جولته وزير الإعلام ووزيرة الثقافة، بالإضافة إلى 12 من حرسه الخاص و3 من مستشاريه، فضلا عن 7 من الإعلاميين من بينهم 3 من الصحافة المستقلة.

http://img827.imageshack.us/img827/5797/indexphprexresize444wsi.jpg

جانب من الحفل الذي خصص للرئيس الموريتاني ونظيره الكيني في السنغال (الأخبار)

وقد استقبل ولد عبد العزيز في مطار دكار الدولي من طرف الرئيس السنغالي عبد الله واد، بالإضافة إلى حشد من الجماهير السنغالية التي استقبلته على طول الطريق الرابط بين المطار ومقر إقامته بفندق "الميرديان" وسط العاصمة دكار.

وبعد استراحة قصيرة توجه ولد عبد العزيز إلى ملعب "سينقور" حيث أعلن الرئيس السنغالي عبد الله واد أن افتتاح مهرجان الفنون الإفريقية سيتم رسميا يوم الثلاثاء المقبل، مضيفا أن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز والرئيس الكيني فضلا الحديث مباشرة لشباب القارة الإفريقية، مفسحا المجال للرئيس محمد ولد عبد العزيز الذي أكد أن أمام القارة الإفريقية فرصا للقضاء على الأمراض التي خلفها الاستعمار من عبودية وتخلف، داعيا شباب القارة إلى بعث الطاقات الشابة سبيلا إلى بناء إفريقيا حرة وغنية وموحدة ، حسب قوله.

واهتزت مدرجات الملعب بالتصفيق عند بداية حديث الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز،الذي بدأ حديثه بـ "بسم الله الرحمن الرحيم" وهو ما جعل بعض المتابعين يعتقد أن التصفيق الحار الذي هز المدرجات ناتج عن تعلق الأفارقة بالدين الإسلامي، بينما اعتقد البعض الآخر أن التصفيق الحار كان مجرد إعجاب بموريتانيا أو ربما تعاطفا معها.


غياب البرتوكولات في بوركينافاسو

http://img651.imageshack.us/img651/4331/indexphprexresize444waz.jpg

ولد عبد العزيز حضر إلى جانب العديد من زعماء العالم الذكرى المخلدة لخمسينة الاستقلال في بوركينافاسو (الأخبار)

وفي 6 صباحا توجه الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز إلى بوركينافاسو التي وصلها حوالي 8 صباحا لحضور خمسينة الاستقلال هناك.


غير أن المثير في الأمر أن ولد عبد العزيز قد استقبل في المطار فقط من طرف وزيرة الشؤون الإفريقية في الحكومة الموريتانية "كومبابا" وسط غياب تام لأي مسؤول بوركينابي، وذلك بعد فشل الوزيرة -التي وصلت قبل أيام إلى بوركينافاسو للتحضير لزيارة الرئيس- في التمكن من إحضار أي مسؤول من أي مستوى لاستقبال ولد عبد العزيز الذي أمضى حوالي 10 دقائق داخل سيارته في انتظار أن تهبط طائرة أخرى في نفس المطار، كما لا حظ موفد "الأخبار" الذي رافق الرئيس أن الطائرة التي كان على متنها ولد عبد العزيز قد هبطت بعيدا عن قاعة الشرف في المطار وسط غياب تام للبروتوكولات المعروفة.

http://img208.imageshack.us/img208/8148/indexphprexresize444wbb.jpg

جانب من العروض المقدمة في الاحتفال الذي حضره ولد عبد العزيز ببوركينافاسو (الأخبار)

وقال بعض المحللين إن عدم استقبال ولد عبد العزيز في المطار ربما يرجع لأمرين "قد يكون الرئيس البوركينابي بليز كمباوري لا يزال يستحضر الانقلاب العسكري الذي عرفته موريتانيا والذي عارضه كمباوري بشدة نتيجة علاقته الطيبة بالرئيس السابق سيدي ولد الشيخ عبد الله" بينما اعتقد البعض الآخر أن عدم الاستقبال يرجع إلى الضغط الشديد في بوركينافاسو بسبب حضور 9رؤساء من دول العالم والانشغال في التحضير للحدث الأكبر من نوعه في بوركينافاسو.


حقائب الوزيرة

http://img217.imageshack.us/img217/4135/indexphprexresize150wco.jpg

وزيرة الشؤون الإفريقية كومبابا استقبلت ولد عبد العزيز في المطار وأثارت الانتباه بحجم حقائبها التي تجاوزت 6 حقائب

وقد أثار انتباه الجميع خلال رحلة العودة إلى موريتانيا حجم البضائع التي عادت بها وزيرة الشؤون الإفريقية كومبابا، حيث اصطحبت معها حوالي 6 حقائب من الحجم الكبير،
وهو ما جعل البعض يعتقد أنها ربما كانت في رحلة تجارية داخل القارة.

تجدر الإشارة إلى أن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قد عاد مساء أمس إلى نواكشوط قادما من بوركينافاسو، كما يتوقع أن يؤدى غدا الاثنين زيارة لتونس

نقلا عن الأخبار