مشاهدة النسخة كاملة : الأساتذة والمعلمون في ميزان اللجنة الوطنية للمسابقات


أبو فاطمة
12-09-2010, 05:39 PM
الأساتذة والمعلمون في ميزان اللجنة الوطنية للمسابقات

سيد محمد ولد أحمد
من المؤسف أن يصل التخبط باللجنة المنظمة للمسابقات إلى هذا المستوى المحرج لها وللمشاركين في نفس الوقت..
فإذا كان عدد المعلن عنهم كمتأهلين إلى الشفهي في مسابقة اكتتاب 600 معلما هو 158 كما أعلنت اللجنة في أول أمرها فكيف تزيد العدد إلى 777 وتترك الأساتذة وهم أقل وأولى، كيف يخرج رئيسها على الملأ مبررا تلك الزيادة بقوله: " إن المسابقة كانت تستهدف اكتتاب 600 معلم في المسابقة الخارجية وقد أسفرت عن حصول 158 فقط على المعدل، وهو ما حدا باللجنة إلى الرجوع إلى القانون حيث وجدت أن لا نص يمنع تأهل من حصلوا على معدلات تحت العشرة.. ووفقا له فإن لجنة التحكيم في المسابقة عادت إلى اللوائح حيث أهلت منهم تماشيا مع الترتيب الاستحقاقي 777 مشاركا سيتم اختيار 600 من بينهم بعد التقويم الشخصي"..
لست ضد زيادة عدد الناجحين المعلمين من 158 إلى 600 (العدد المطلوب)، ولكني ضد ظلم المشاركين الآخرين، وإليك تفصيل ما جرى في مسابقة اكتتاب الأساتذة فيما يخص تخصص الرياضيات بفروعه الثلاث التالية:
ففي تخصص "الرياضيات وحدها" كان عدد المقاعد المطلوبة 30 ولم يتقدم للمسابقة إلا 18 ولم ينجح إلا 2 فقط؟!
وفي تخصص "الرياضيات والمعلوماتية" كان عدد المقاعد المطلوبة 20 وتقدم للمسابقة 22 ونجح 2 فقط؟!
وفي تخصص "الرياضيات والكيمياء" كان عدد المقاعد المطلوبة 30 ولم يتقدم للمسابقة إلا 14 ولم ينجح إلا 1 فقط؟!
وكما تلاحظون من بين 80 مقعدا مطلوبا (أقل بكثير من أل 600 مقعدا المطلوبة في مسابقة المعلمين) لم يتم اكتتاب إلا 5 أشخاص فقط!! فلماذا لم يعودوا إلى القوانين الداخلية كما فعلوا في مسابقة المعلمين لإكمال أل 5 أساتذة ب أل 49 الباقين، على الأقل من أجل الاقتراب من أل 80 مقعدا المطلوب..
إذا كانت حجتهم هي المعدلات (التي لم يلتزم القانون بها ولله الحمد في مسابقة المعلمين) فهم يعلمون أن مثل هذه الإمتحانات (تمرين أو اثنان) لا تظهر إلا 20 بالمائة من مستوى الممتحن إذ كيف يحيط تمرينان يتيمان بمقرر سنتين طويلتين من الجامعة؟
أليس المهم هو قدرة الأساتذة على تدريس الإعدادية التي يكتتبون من أجلها، ولا يوجد غبي واحد حاصل على شهادة السلك الأول في الرياضيات من مصدر موثوق، إلا ويقدر على ذلك خصوصا وأن أمامه عامان آخران من التكوين الهام في مدرستهم العليا؟
ألا يمكن أن يكون حظ الممتحن في الأسئلة يوم المسابقة سيئا؟ أو يتصادف يوم الامتحان مع كارثة حلت به؟ فلماذا هذا التشديد..
إني أقول لهم: اتقوا الله في أبناء بلدكم، كرّهتموهم في التعليم الذي لولا الحاجة لما أقبلوا على متاهاته، فهل تنتظرون أن يتقدم أحد لمسابقتكم (التي يتفاداها الجميع أصلا) بعد ما فعلتموه؟
إن القوانين التي تسري على المعلمين يجب أن لا يستثنى منها الأساتذة، والتشدد إما مع الجميع أو لا..
إن تأهل 47 أستاذا يتنافسون على 80 مقعدا مطلوبا أخف وأقرب للمنطق من تأهل 777 يتنافسون على 600 مقعدا، كما أن زيادة الأساتذة من 5 إلى 49 أستاذا (في مسابقة المطلوب فيها 80 مقعدا) يستساغ أكثر من زيادة المؤهلين من 158 إلى 777 معلما (في مسابقة المطلوب فيها 600 مقعدا) مهما كانت ضريبة الرواتب على كاهل الدولة.. ثم لا ننسى أن تكاليف وعناء احتضان 80 متسابقا حاصل كل واحد منهم على الشهادة المطلوبة (وهي تكفي إذا وجدت الصرامة في رفض الشهادات الغير مكافئة) يجب أن لا تضييع هباء في اختيار 5 أشخاص فقط..

نقلا عن الأخبار

أبوسمية
12-09-2010, 05:45 PM
شكرا لك أبو فاطمة على نقل هذا الخبر

الفرق بين المعلمين والأساتذة لامعنى له لكن الدولة تتخبط وليس عندها خيار واضح والتعليم يحتاج إلى إصلاح حقيقي وجاد ويبدو أن كل القطاعات يفكر في إصلاحها إلا التعليم.