مشاهدة النسخة كاملة : ويكيليكس wikileaks : ولد محمد فال "فاسد" والمغرب أمد ولد عبد العزيز عسكريا


ابو نسيبة
12-06-2010, 05:28 PM
ويكيليكس: ولد محمد فال "فاسد" والمغرب أمد ولد عبد العزيز عسكريا

http://img690.imageshack.us/img690/9596/indexphprexresize300wel.jpg

الأمريكيون اعتبروا ولد محمد فال "صاحب رقم قياسي في الفساد" (الأخبار - أرشيف)
اعتبر القائم بأعمال السفارة الأمريكية في نواكشوط دينيس هانكينس أن العقيد اعلي ولد محمد فال، الرئيس الموريتاني السابق (2005-2007) "ليس هو المخلص المنتظر" لموريتانيا، وذلك خلال محادثات مع رئيس المخابرات المغربية ياسين المنصوري بداية العام 2009.
وقال هانكينس الذي كان يتحدث في اجتماع مغلق ضمه والمنصوري إلى جانب السفير الأمريكي في الرباط روبرت جاكسون في 2 فبراير 2009 سرب موقع "ويكيليكس" رسالة حول محتواه، إن ولد محمد فال، وهو أيضا مرشح رئاسيات خاسر في رئاسيات 2009، ليس منقذا واردا "نظرا لكونه صاحب رقم قياسي في الفساد" حسب تعبيره.
وفي تحليل الوثيقة للموقف المغربي من التطورات في موريتانيا في تلك الفترة أشارت إلى أن "دعم المغرب لمحاربة الإرهاب وإمدادها العسكري للحكام العسكريين، يعكس مدى اهتمامها بما يحصل في موريتانيا".
واستبعدت الوثيقة أن تتخلى الرباط عن ولد عبد العزيز وهو على وشك الغرق، وإن أشارت إلى أن الموقف المغرب قد زاد مرونة بعد زيارة وزيرة الخارجية الأمريكية آنذاك كوندوليزا رايس (سبتمبر 2008) إلى الرباط.

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=250w__m.y.mansouri. jpg

المنصوري انتقد "محاباة" ولد الشبخ عبد الله للإسلاميين (هسبريس)
ونقلت الوثيقة عن ياسين المنصوري، مدير مكتب الدراسات والتوثيق (المخابرات العسكرية)، قوله إن المغرب حذر مختلف الفاعلين في موريتانيا من خطر الإرهاب منذ سنوات، مشيرا إلى أن موريتانيا باتت تمثل "الحزام الرخو" في المنطقة في نشاطات الإرهاب.
ورأى المسؤول المغربي البارز أن الرئيس السابق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله "كان ضعيفا في مواجهة الراديكالية، وهو عامل قوى من شوكة القاعدة" حسب قوله.
وحذر المنصوري من أن الضغط الخارجي المفرط على الحكم العسكري في موريتاني "قد يأتي بنتائج عكسية" قائلا إن الرباط تدعم بقوة العودة إلى الشرعية "غير أن ولد الشيخ عبد الله قد دفع بالجنرال ولد عبد العزيز إلى وضع تنعدم فيه الخيارات بعد أن عطل المؤسسات الدستورية عن ممارسة مهامها". كما لفت المنصور إلى أن ولد الشيخ عبد الله قام أيضا بـ"محاباة الإسلاميين".
من جانبه أوضح القائم بالإعمال في السفارة الأمريكية في نواكشوط دينيس هانكينس أن واشنطن تظل، إلى جانب مالي، من أقوى المطالبين بعود ولد الشيخ عبد الله إلى السلطة، منوها إلى أنها تدعم مفاوضات جادة بين الفرقاء في موريتانيا "على أساس انسحاب العسكر نهائيا" من الحياة السياسية.
ونقلت ذات الوثيقة عن الوزير المغربي السابق لحقوق الإنسان محمد آوجار قوله إن فرنسا "لا تتمتع بثقة أي أحد كوسيط محايد" مقترحا أن تلعب الولايات المتحدة الأمريكية هذا الدور.
ولفت آوجار إلى قناعته بإرادة المغرب لعب دور غير أنه اعترف بأن المغاربة لن يحظوا بمصداقية كافية باعتبار أن المعارضة تنظر إلى ولد عبد العزيز "بوصفه مغربيا".

نقلا عن الأخبار