مشاهدة النسخة كاملة : ولد بلخير: الرئيس أكد استعداده لبحث كل نقاط اتفاق داكار


ابن تيارت
11-27-2010, 04:19 PM
ولد بلخير: الرئيس أكد استعداده لبحث كل نقاط اتفاق داكار

http://img197.imageshack.us/img197/4728/indexphprexresize300wma.jpg

قال رئيس البرلمان الموريتاني ورئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي مسعود ولد بلخير إن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز أكد استعداده للحوار حول كل النقاط الواردة في اتفاق داكار.

وقال ولد بلخير "لا أعتقد مطلقا أن الحوار بين المعارضة والرئيس بات في خطر فيما يتعلق بوثيقة داكار... أو بشكل أدق وثيقة نواكشوط كما ذكرت بذلك في خطابي من كونها وقعت في نواكشوط".

وأضاف ولد بلخير الذي كان يتحدث الخميس (25-11) في مقابلة مع صحيفة "بلادي" الناطقة بالفرنسية "أعتقد بالمقابل أنه وطبقا لمصادر جديرة بالثقة، فقد أكد رئيس الدولة استعداده الكامل لبحث كل النقاط الواردة في الوثيقة المذكورة. وأنا أعتبر إذن أن هناك قضية تافهة تتعلق بالمصطلحات، والأطراف السياسية ليس لديها الحق في البقاء على حالة التصلب، بل يجب على كل طرف تطوير مواقفه إزاء الطرفين الباقيين، والعكس" حسب قوله.

إلى أذلك أبدى ولد بلخير امتعاضه من فشل منسقية المعارضة في إصدار بيان يدافع عن رئيس حزب اتحاد قوى التقدم محمد ولد مولود بعد الهجوم الذي شنته عليه الأغلبية. ووصف ولد بلخير ذلك الموقف بـ"المحرج، لكونه وقحا وغير أخلاقي".

ونفى ولد بلخير أن يكون استقبل الخليل ولد الطيب كمبعوث من الأغلبية ووصف تلك الشائعات بالعارية عن الصحة غير أنه فسر الأمر بكون الخليل ولد الطيب "لا زال يزورني كما كان يفعل في الماضي، ذلك أن الموقع السياسي ليس كل شيء في الحياة وفي العلاقات الإنسانية" وفق تعبيره.

وأشار ولد بلخير إلى أنه أراد من خلال غيابه عن الندوة الحوارية حول الإرهاب إيصال رسالة مؤداها أن "المنهجية المتبعة ليست هي الأكثر فعالية، وآمل أن يتم فهم ذلك". وحول موقفه من الاستراتيجية المتبعة حاليا ضد الإرهاب (نشر وحدات داخل التراب المالي) قال ولد بلخير "كان بودي اقتراح مقاربة مختلفة" عن ذلك.

وبشأن غيابه عن بعض الأنشطة الرسمية وحضور البعض الآخر قال ولد بلخير "أحاول عموما التفريق بين واجبات ومسؤوليات منصبي كرئيس للجمعية العامة يفترض أن يحضر كل الحفلات الرسمية وبين واجبات ومسؤوليات رئيس حزب التحالف الشعبي التقدمي المعارض، والذي لا يريد أن يبارك من خلال حضور غير مدروس تظاهرة يكون بعدها المؤسسي مجرد واجهة لأهدافها السياسية التي هي الأساس".

وأردف ولد بلخير "ولقد ساهمت الصدفة ونقص التنسيق في غيابي عن استقبال أمير الكويت رغم أنني تهيأت لذلك".

"""عن الاخبارانفو"""