مشاهدة النسخة كاملة : تواصل يبحث أزمة البطالة


أبو فاطمة
01-30-2010, 07:10 PM
شباب (تواصل) يبحث أزمة البطالة في ملتقاه الشبابي الأول

المنصة الرئيسية خلال افتتاح الملتقى (الأخبار)

انطلقت صباح اليوم السبت في فندق الخاطر بالعاصمة الموريتانية نواكشوط أعمال الملتقي الشبابي الأول لحزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية (تواصل ) تحت شعار "البطالة .. المشكل والحل".


وقد حضر حفل الافتتاح رئيس الحزب محمد جميل ولد منصور وممثلو الأحزاب السياسية وهيئات المجتمع المدني والنقابات الطلابية وروابط حملة الشهادات العاطلين عن العمل.


وقال رئيس المنظمة الشبابية في حزب (تواصل) الصبحي ولد ودادي في كلمته الافتتاحية إنه انطلاقا من رؤية حزبه التي قال إنها "تقوم على الإيمان بأن للشباب مكانة غير الموقع الديكوري ودورا غير الدور الانتخابي الموسمي" فإن ذلك يحتم عليهم المساهمة في تحريك المياه الراكدة في الحديث عن قضايا الشريحة بما لديهم من اقتراحات وضغط إن لزم الأمر.


رئيس الحزب محمد جميل ولد منصور وشخصيات قيادية أخري في الحزب (الأخبار)

وقال ولد ودادي إن البطالة من المشكلات التي تكتوي بنارها قطاعات عريضة من الشباب الموريتاني وتشكل أس الداء لكثير من المشكلات الأخرى.


وقال رئيس المنظمة الشبابية في حزب (تواصل) إن حزبه يتميز بسمات أساسية في هذا الموضوع أولها " الوسطية في الطرح والحرص على التلاقي من أجل بناء قواسم مشتركة واستبعاد عقلية الإلغاء والرفض سبيلا إلى التنافس الجاد في خدمة الوطن والناس".


وثانيها "الإنتاجية"، مضيفا أنه آن الأوان أن يعيد المواطن الثقة في الأحزاب السياسية وقيادتها وبرامجها من خلال تقديم شيء يتجاوز الخطابة السياسية إلى الإسهام في حل المشكلات السياسية والاقتصادية والاجتماعية. على حد تعبيره.


كما أجمع ممثلو أحزاب (التحالف الشعبي التقدمي وتكتل القوي الديمقراطية وحزب الاتحاد من أجل الجمهورية وحزب الصواب وحاتم واتحاد قوي التقدم) على مخاطر البطالة، معتبرين أنها من أبرز المشكلات المطروحة حاليا للدولة الموريتانية، بسبب مخلفاتها على الشباب ونتائجها السلبية في معظم الأحيان.


وقال مسؤولو الشباب في الأحزاب السياسية المذكورة إن البطالة تعتبر السبب الأول لانتشار ظاهرة الغلو والتطرف في صفوف الشباب.


كما طالبت النقابات الطلابية (الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا والاتحاد الحر للطلبة الموريتانيين والاتحاد المستقل للطلبة الموريتانيين والنقابة الوطنية للطلاب) الأحزاب السياسية وهيئات المجتمع المدني بالتحرك من أجل الحد من ظاهرة البطالة والضغط على السلطات الحاكمة في سبيل إيجاد حلول جذرية للظاهرة والحد منها.

نقلا عن الأخبار