مشاهدة النسخة كاملة : حوالي 300 حاج موريتاني عالقون بمنى دون نقل


ام خديجة
11-15-2010, 10:35 AM
حوالي 300 حاج موريتاني عالقون بمنى دون نقل

http://www.alakhbar.info/index.php?rex_resize=444w__arafat_2009.j pg

جانب من الوقوف بعرفات العام الماضي (الجزيرة نت)

لا يزال قرابة 300 حاج موريتاني معظمهم من النساء وكبار السن عالقين بمنى رغم بداية خطبة عرفة التي انطلقت قبل دقائق فيما فضل معظم الحجاج السير إلى عرفة مشيا على الأقدام وسط غياب كامل لوسائل النقل بين المشاعر المقدسة.


ويواجه الحجاج الموريتانيون خطرا حقيقيا بفوات ركن الحج الأعظم وفساد حجهم إذا لم يتمكنوا من الوصول إلى عرفة بجزء من نهار اليوم.

ولم تحرك السلطات الموريتانية ساكنا لتدارك الموقف رغم النداءات المتكررة من الحجاج المتضررين وسط غياب تام لبعثة الحج الرسمية المرافقة للحجاج.

ويقول الحجاج العالقون إنهم اتصلوا بوزارة الشؤون الإسلامية الموريتانية التي أكدت استعدادها لتأجير باصات لنقلهم لكن لا وجود لأي باصات يتم تاجيرها تضيف فاطمة منت مسعود في اتصال مع الأخبار وسط حالة عامة من الحزن على فوات ركن الحج الأعظم وبكاء من معظم النساء العالقات.

وقال حجاج موريتانيون صباح اليوم إن أغلبهم بقوا عالقين في "منى" بعد أن توجه الحجاج اليوم الإثنين (15-11) إلى عرفات للوقوف بركن الحج الأعظم.

وقال الحجاج إنهم واجهوا مشكلة في النقل الذي كان يفترض أن يتولاه مطوف سعودي دفعت السلطات الموريتانية مستحقاته لكن الحجاج اضطروا إلى البقاء في منى لساعات في انتظار توفر النقل.

ويقول الحجاج الذين اتصلوا بـ"الأخبار" إنهم لم يجدوا أثرا لبعثة الحج الرسمية وإن من بينهم عجزة وكبارا في السن لن يتمكنوا في المشي على الأقدام.

وقضى الحجاج يوم التروية أمس بمنى على أن يقفوا اليوم بصعيد عرفة وينفروا إلى مزدلفة مساء.

إلى ذلك فشلت بعثة الحج الموريتانية في توفير دواء الملاريا لإحدى الحاجات. وقال ذوو المريضة للـ"الأخبار" إن المريضة خضعت للتشخيص في المصالح الصحية التابعة للحكومة السعودية والتي شخصت حالتها على أنها إصابة بالملاريا.

ووفق ذوي المريضة الذين تحدثوا للأخبار أمس الأحد فإن السعوديين طلبوا منها العودة إلى البعثة الموريتانية التي يفترض أن تتوفر على الدواء، لكنها فوجئت بإخبارها أن الأدوية موجودة لكن البعثة نسيتها في مكة.

وتخشى المريضة من أن تفوتها بعض أركان الحج بسبب حالتها الصحية في ظل عدم توفر الأدوية اللازمة لها.

نقلا عن الأخبار