مشاهدة النسخة كاملة : أميركا ترفض دعوة إسرائيلية إلى ضرب إيران


محمد المصطفى ولد الزاكي
11-09-2010, 07:16 PM
رفضت الولايات المتحدة الأميركية أمس، دعوة اسرائيلية لتوجيه ضربة عسكرية ضد إيران، للحيلولة دون تملكها سلاحاً نووياً.

وقال وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس، أمس، في ملبورن ان الولايات المتحدة ترفض الدعوة الاسرائيلية الى توجيه تهديد عسكري «ذي صدقية» الى ايران، لضمان عدم حيازتها اسلحة نووية. وقال غيتس للصحافيين «اعلم انهم قلقون إزاء اثر العقوبات، لكن العقوبات تترك اثراً اكبر مما كان متوقعاً لها، ونحن نعمل بجهد في هذه المسألة». واضاف «بالتالي، لست موافقاً على ان تهديداً عسكريا ذا صدقية وحده (سيقنع) ايران بالقيام بالخطوات المطلوبة منها لوضع حد لبرنامجها للاسلحة النووية».

وتابع «اننا على استعداد للقيام بكل ما هو ضروري، لكننا في الوقت الحاضر مازلنا نعتقد ان النهج الاقتصادي والسياسي الذي نتبعه يؤثر في إيران».

والعقوبات تمنع خصوصاً الاستثمارات في مجالات النفط والغاز والبتروكيميائيات في ايران، كما تستهدف المصارف وشركات التأمين والتعاملات المالية والشحن، فيما تؤكد إيران انها لا تترك اثراً فيها.

وكان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو، قال الليلة قبل الماضية لنائب الرئيس الاميركي جو بايدن ان تهديداً عسكرياً «ذا صدقية»، لايران يمكن أن يضمن عدم حيازتها اسلحة نووية، على ما افاد مسؤول إسرائيلي كبير.

والتقى نتنياهو بايدن في نيو اورلينز (جنوب)، بعيد وصوله الى المدينة لحضور الجمعية السنوية التي تعقدها اهم المنظمات اليهودية الاميركية.

وبحسب المسؤول الكبير الذي طلب عدم كشف اسمه، فإن نتنياهو قال لبايدن ان «الوسيلة الوحيدة لضمان عدم حصول ايران على اسلحة نووية هي من خلال توجيه تهديد ذي صدقية بالقيام بتحرك عسكري ضدها إذا لم توقف سعيها لحيازة قنبلة نووية».

واعتبرت هذه التصريحات مهمة، كونها جاءت في اعقاب الهزيمة التي واجهها الديمقراطيون في انتخابات منتصف الولاية في الولايات المتحدة، التي اضعفت موقع اوباما ازاء الجمهوريين الذين فازوا بالغالبية في مجلس النواب، واضعفوا غالبية الديمقراطيين في مجلس الشيوخ.

كما اعتمد السناتور الجمهوري الاميركي ليندسي غراهام لهجة مشددة إزاء ايران السبت الماضي خلال مؤتمر أمني في اوتاوا حين قال ان الجمهوريين يريدون تحركاً «جريئا»، حول إيران.

المصدر: وكالات