مشاهدة النسخة كاملة : ميليشيا عباس ترفض أي تغييرات على بنيتها الأمنية بالضفة


أبوسمية
10-30-2010, 04:35 PM
مصادر خاصة لـ"المركز الفلسطيني للإعلام"
ميليشيا عباس ترفض أي تغييرات على بنيتها الأمنية بالضفة

رام الله – المركز الفلسطيني للإعلام
قالت مصادر مطلعة لـ"المركز الفلسطيني للإعلام" أن قيادة ميليشيا عباس الأمنية في الضفة الغربية أبلغت وفد فتح للحوار مع حركة حماس أنها لن تقبل بأي تعديلات جوهرية على بنيتها في الضفة الغربية في حال التوصل إلى اتفاق مصالحة بين الحركتين .
وأضافت المصادر أن الميليشيا الأمنية لم تقم خلال الفترة الماضية بأية دراسات أو مشاورات جدية تتعلق بتصوراتها لحلول أمنية تؤدي إلى التوصل إلى اتفاق مصالحة مع حركة حماس، وتركز موقفها في ثلاث نقاط رئيسية أبلغ بهما وفقد فتح المفاوض وهي :
- عدم القبول بتغييرات جوهرية تمس بنية أجهزتها القائمة حاليا في الضفة الغربية مع القبول بإعادة دمج الأجهزة الأمنية وهيكلتها دون إضافة عناصر جديدة من حركة حماس .
- عدم الإخلال بالاتفاقات والتفاهمات التي أبرمتها ميليشيا السلطة الأمنية مع الجهات الدولية والتي أسهمت في إعادة بناء هذه الأجهزة .
- عدم السماح بانزلاق الأوضاع في الضفة الغربية إلى مواجهة مسلحة مع الكيان الصهيوني تحت أي ظرف من الظروف .
- القبول بإدارة مشتركة للأوضاع الأمنية في قطاع غزة بإشراف مصري .
وأشارت المصادر إلى وجود وجهات نظر متعددة داخل ميليشيا السلطة الأمنية حول التعامل مع ملف المصالحة وحل العقدة الأمنية، وقلة هامشية فقط أبدت موافقتها على الشراكة الكاملة مع حركة حماس في الإدارة الأمنية المشتركة للضفة والقطاع، ولكن الغالبية الساحقة قالت أنها غير ملزمة بأي اتفاق حتى لو تم توقيعه يمكن أن يسمح بما وصفوه "تعدد المرجعيات الأمنية في الضفة" أو دخول حركة حماس إلى دائرة القرار الأمني .
ونوهت المصادر إلى أن أحد قادة ميليشيا السلطة الأمنية قال لممثل وفد حركة فتح عزام الأحمد خلال النقاشات الداخلية التي جرت حول ملف المصالحة في حركة فتح إن "أبناء الأجهزة الأمنية هم واجهة الصراع مع حركة حماس وقادة فتح السياسيين لم يصابوا بضرر لذلك اتفاقكم غير ملزم لن ".
وقال المصدر إن قادة ميليشيا السلطة الأمنية يشعرون بأن قادة جيش الإحتلال يتعمدون تكثيف زياراتهم لمواقع ميليشيا السلطة الأمنية في الضفة في الفترة الأخيرة بعد الحديث عن سيناريوهات للمصالحة مع حركة حماس وهناك رسائل علنية توجه بأن الجيش الصهيوني لن يقف صامتا .
وأضاف بأن قائد المنطقة الوسطى في جيش الاحتلال قال لأحد القيادات الأمنية في الضفة خلال لقاء قريب "إذا اتفقتم مع حركة حماس لن نصبر عليكم حتى تنفذوا الاتفاق، ستجتاح دبابتنا الضفة الغربية ولن نصبر هذه المرة على حركة حماس حتى تفعل بالضفة ما فعلته في قطاع غزة وأنتم ستصبحون في عداد الماضي، فيما رؤوس قيادات حماس سوف تطير" .
وختم بالقول هناك مزاج عام في حركة فتح وميليشيا السلطة الأمنية يشير إلى أن من يمسكون ملف المصالحة إنا يناكفون سلام فياض أكثر مما يسيرون بشكل جدي في مصالحة حقيقية مع حركة حماس ودفع الثمن المطلوب لهذه المصالحة.

نقلا عن السراج الإخباري