مشاهدة النسخة كاملة : ولد لكحل أول موريتاني ينضم للجنة المحكمين


ابو نسيبة
10-11-2010, 02:15 AM
ولد لكحل أول موريتاني ينضم للجنة المحكمين

اختير رئيس الاتحادية الوطنية للرياضيات الميكانيكية بحام ولد لكحل ليكون أول عربي إفريقي ينضم للجنة المحكمين بتاريخ بطولات الفورمولا وان منذ انطلاقها عام 1950.
وانضم ولد لكحل إلى فريق من القضاة الاوروبيين خلال منافسات سباق جائزة ابوظبي الكبرى وكذلك سباق إيطاليا للفورمولا ن خلال السة الحالية.
وعين ولد لكحل ليكون عضواً في لجنة التحكيم المكونة من ثلاثة قضاة في مناسبتين لهذا الموسم بعد مساهمات المتميزة داخل الاتحاد الدولي لسيارات المعروف إختصارا بفياو كذلك لمشاركاته الهامة في رالي باريس دكار ومنافسات سباقات السيارات الصحراوية ومنافسات اخرى داخل القار الافريقة وخارجها وفق ما ذكرت الوكالة الموريتانية للانباء الرياضية.
وتلعب لجنة التحكيم في كل سباق دوراً مباشراً في النظر إلى التقارير المقدمة لها من كافة الأطراف ومختلف الفرق والسائقين، والاستماع إلى التوضيحات المقدمة من جميع الأطراف في حال وقوع نزاع ما.
ومن ثم اتخاذ ما يرونه مناسباً، بحيث إذا توجب الأمر من الممكن أن تتخذ لجنة التحكيم إجراءات عقابية، أو ربما تكتفي بتوصيات أو تحذير إلى طرف معين أو أكثر.
ويأتي تعيين لد لكحل ليكون أحد القضاة المحكمين في الفورمولا واحد في وقت يعقب حادثة فريق مكلارين مرسيدس التي شهدتها أوساط البطولة، وتمحورت حول تقديم الفريق لمعلومات غير صحيحة لتضليل لجنة التحكيم في جائزة أستراليا الكبرى المرحلة الأولى من بطولة العالم للفورمولا واحد مطلع هذا العام، وجرى الحديث حول عقوبات من الممكن أن تطال الفريق البريطاني والذي جرد عام 2007 من نقاط الصانعين وغرم بمبلغ 100 مليون دولار على خلفية قضية التجسس ضد فريق الفيراري.
وعقد اجتماع استثنائي للمجلس العالمي لرياضة السيارات في التاسع والعشرين من شهر ابريل الماضي وحضره بن سليم لمناقشة القضية وتم تعليق عقوبة المكلارين بعد أن اعترف الفريق بخرق مواد قانون الاتحاد الدولي لرياضة السيارات.
وذكر ولد كحل في تصريح خص به موقع الوكالة الموريتانية للانباء الرياضية «بالطبع هذه مسؤولية كبيرة ونادرة ، ولا يمكن الاستخفاف بها على الإطلاق، وبالتأكيد فإنه ليس من السهل الجلوس ضمن لجنة التحكيم في مجال رياضة الفورمولا وان، خصوصاً بالنسبة لي كوني خضت تجربة المنافسة كمتسابق في رياضة السيارات، لكن لم يكن في بلي انني سألس يوما لاحكم في سباقات الفومولا وان إذ انها رياضة غير ممارسة في موريتانيا ولا حتى في المحيط الدولي المجاور لها ، وم ذلك فقد خضت التجربة بقتدار وكنت موضع إشادة من طرف اللجنة المنظمة وكذلك من طرف أعضاء الاتحادالدولي للسيارات الذي تربطني برئيسه صداقة خاصة".
ولد لكحل ختم تصريحه المقتضب للوكالة الموريتانية للانباء الرياضية بقوله : اتمنى ان اجد الوسائل اللازمة لنشر هذه الرياضة في صفوف الشباب الموريتاني رغم صعوبة ذلك في المدى القريب.

نقلا عن صحراء ميديا