مشاهدة النسخة كاملة : أنواذيبو: السلطات تباشر هدم حي " الجديدة"


ابن تيارت
10-06-2010, 03:04 PM
أنواذيبو: السلطات تباشر هدم حي " الجديدة" وسط اعتراض واسع من السكان

صور حي "الجديدة" بنواذيبو قبل الهدم الذي يعارضه السكان علي نطاق واسع (الأخبار_ أرشيف)

شرعت السلطات الموريتانية صباح اليوم الأربعاء 06 أكتوبر 2010، بهدم البنايات الحائطية في حي " الجديدة " بالعصمة الاقتصادية انواذيبو، وسط حراسة أمنية مشددة من قوات الحرس والشرطة التى طوقت الحي من كل مكان".

وقد واكبت السلطات الإدارية انطلاقة عملية الهدم التي انطلقت منذ الساعات الأولي من صباح اليوم، و التي يعارضها السكان بشكل واسع".
آلام وآهات..

سكان حي "الجديدة" بنواذيبو يعتبرون قرار الهدم بالقرار الجائر الذي ينبغي مراجعته (الأخبار_ أرشيف)

سكان الحي لم يجدوا بدا من إخلاء البيوتات المتهالكة التى قطنوها منذ عدة عقود وهم يرون الجرافات تهدمها على مرأى ومسمع من كبار المسؤولين فى الولاية ويكلون الأمر إلى الله"، تضيف إحدى
النساء".

وتقول مريم منت حنين وهي إحدى ساكنات حي "الجديدة" إن الأمر فظيع ولم يسبق لها أن شاهدته إلا فى فلسطين، مساوية بين ما يجرى في حي "الجديدة" وما تعانيه فلسطين معتبرة أنهما أصبحا متساويتان من حيث المعاناة".

وتضيف منت حنين "إن عشرات الفقراء والمحتاجين قد شردوا وبقوا فى العراء وهم يفترشون الأرض ويلتحفون السماء دون مأوى، مبدية أسفها لما حل بالسكان ومتسائلة عن أي عدالة هذه التي تجري فى موريتانيا".

واستهجنت منت حنين أن "تلجأ السلطات الإدارية إلى تحطيم بنايات المواطنين بشكل غير إنسانى دون أن تقدم لهم تعويضات ولا أي شيء معتبرة أنها المرة الأخيرة التى تصوت فيها للرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز" وفق تعبيرها.

مأساة من الحجم الثقيل..

حي "الجديدة" لم تترك السلطات الموريتانية لسكانه فرصة في إمكانية عدم هدم منازلهم (الأخبار_ أرشيف)

وفى خضم ممعمان معركة هدم البنايات الحائطية التى أستنأفت صباح اليوم لجأ بعض المواطنين إلى الصلاة علها تخفف عليهم هول المصيبة".

أحد المواطنين الذى سما نفسه با "المتضرر" فضل الذهاب إلي إحدى ساحات حي "الجديدة " والاعتماد علي الصلاة ومد يديه بالدعاء إلي الله بأن يفرج الله عنه وسكان الحي مما سماه ب " غطرسة وبطش السلطة " الذى لا يملكون حياله سوى الصبر والتفرج على ما لا يقدرون على تحمله" وفق تعبيره .
تأهب واستعداد..

سكان "الجديدة" متذمرون من قرار الهدم ويطالبون بالتعويض (الأخبار_ أرشيف)

مع هدم أول البيوتات من قبل السلطات بات جليا للمواطنين أن السلطات عاقدة العزم على إخلاء الحي من البنايات الحائطية وهو ما جعل المواطنين فى أطراف الحي يسابقون الزمن لتفريغ البيوت
من كل أمتعتهم قبل أن تهدمها الجرافات التى لا تبقى ولا تذر".

ويقول مولود وهو أحد سكان حي "الجديد" ل"لأخبار" إنه لم يعد أمامهم من خيار سوى لملمة بعض الأمتعة وأخذ ما يمكن أخذه من البيوتات قبل أن تسوى بالأرض وتتحول إلى أثر بعد عين".

وكانت سلطات أنواذيبو قد وجهت إنذارات متكررة إلى سكان الحي بضرورة إخلائه وأخذ أوصال الإحصاء من أجل ترحيلهم وهو مارفضه السكان بشدة وأعتبروه غير منصف