مشاهدة النسخة كاملة : تقديم 12 مصلٍّ من أهل الداخل الفلسطيني للمحكمة في القدس


ابو نسيبة
10-01-2010, 01:19 PM
بعد ساعات من التحقيق المتواصل
تقديم 12 مصلٍّ من أهل الداخل الفلسطيني للمحكمة في القدس
القدس المحتلة - المركز الفلسطيني للإعلام
أفرجت شرطة الاحتلال في القدس المحتلة, مساء أمس الخميس (30-9)، عن الصحفي محمود أبو عطا
المنسق الإعلامي في "مؤسسة الأقصى للوقف والتراث"، حيث كان قد اعتقل بعد ظهر أمس في المسجد الأقصى المبارك مع شبان آخرين، لدى قيامه بواجبه الإعلامي والتصوير لمجريات أحداث اليوم في المسجد الأقصى.
وكان أبو عطا قد عمم خبرًا وصورًا عن اقتحامات المغتصبين للمسجد الأقصى من جهة، وجموع المصلين والمرابطين فيه من جهة أخرى؛ وذلك قبل اعتقاله بنحو ساعتين، وبعد اعتقال وتحقيق لساعات تم إطلاق سراحه على أن يمثل أمام محكمة الصلح في القدس في الساعة الثامنة من صباح الجمعة.
وفي نفس الوقت تم اعتقال 11 مصليًا من أهل الداخل الفلسطيني من قرى مختلفة في نفس الحادثة بزعم أن المصلين تواجدوا في المسجد الأقصى وأعلوا صوتهم بالتكبير خلال اقتحامات المغتصبين للمسجد ومحاولة تأديتهم شعائر تلمودية وأخرى دينية داخل الأقصى، وبعد ساعات من التحقيق تم تمديد اعتقال الجميع لمدة 24 ساعة.
وقال محمود أبو عطا في حديث معه فور الإفراج عنه إن "الشرطة أفرجت عمن وصفتهم بـ"كبار السن" وعني بسبب عملي كصحفي, بعد أن صادرت آلات التصوير واشترطت أن أمثل أمام القاضي في الثامنة من صباح الجمعة في القدس المحتلة".
وأكد أبو عطا أن أفراد الشرطة حاولوا إقناعه بتوقيع تعهد يمنع بموجبه من دخول الأقصى لمدة أسبوعين والإفراج عنه فورًا, إلا أنه رفض رفضًا قاطعًا، مؤكدًا أنه كان يمارس عمله ومهتنه الإعلامية التي هي حق طبيعي، وبالتالي أطلق سراحه بالشرط المذكور.
يذكر أن شرطة الاحتلال توجه للشبان المعتقلين -وهم 12 شابًّا- تهم "محاولة الإخلال بالنظام العام" و"إعاقة عمل الشرطة في مكان عملها".
هذا وذكرت مصادر محلية أن أفراد شرطة الاحتلال اعتدت على الشبان المعتقلين بوحشية وهمجية, وتعرض الشبان للشتائم والضرب بالهراوات, حيث دخلوا إلى غرف وانهالوا عليهم بالضرب المبرح.

نقلا عن المركز الفلسطيني