مشاهدة النسخة كاملة : أمريكا: الحرب الموريتانية في مالي تقوية للقاعدة


ام نسيبة
09-29-2010, 04:46 PM
أمريكا: الحرب الموريتانية في مالي تقوية للقاعدة

تناولت الصحف الموريتانية الصادرة اليوم 29 سبتمبر 2010 في العاصمة نواكشوط حديث الصحافة الأمريكية عن الحرب الموريتانية الأخيرة في مالي التي اعتبرتها تقوية لتنظيم القاعدة تمده بالسلاح وتوفر له الذخائر.
يومية الأمل:

كتبت العنوان التالي " الصحافة الأمريكية: الحرب الموريتانية في مالي تقوية لتنظيم القاعدة" وأوضحت أن المواجهات الأخيرة بين القوات المالية والموريتانية حظيت باهتمام غربي كبير تجلى في التغطية الإعلامية التي غطت المعارك الأخيرة. وقد اقتبست عدة صحف غربية تحليلا لصحيفة النهار الجزائرية قالت فيه أن الحرب الموريتانية في مالي تقوية للقاعدة إذ تمدها بالأسلحة والعتاد الذي ستهربه الجماعة إلى الشمال الجزائري لضرب البلاد به.

يومية الفجر:
ذكرت أن الجزائر تحتضن اجتماعا لقادة أجهزة الاستخبارات اليوم بعد ما تم اجتماع قادة الأركان. وأشارت إلى أن في تلك الأجواء إشارة إلى بوادر حرب باردة بين واشنطن و باريس في جحيم الصحراء. وتفصل الصحيفة بالقول إن مصادر دبلوماسية في باماكو أفادت أن مسئولي استخبارات الجزائر وموريتانيا والنيجر ومالي سيعقدون اليوم اجتماعا في العاصمة الجزائرية لإنشاء مركز مشترك للاستخبارات في مجال مكافحة الارهاب.
وتابعت الصحيفة أن المصدر أوضح أن "مسئولي أجهزة استخبارات مالي والنيجر وموريتانيا والجزائر سيلتقون الأربعاء في الجزائر لإنشاء مركز مشترك للاستخبارات لمكافحة الارهاب في الساحل. وأضاف "كيف يكون فعالا، يجب على التحالف المناهض للقاعدة أن ينفتح على بلدان مثل اتشاد وليبيا والمغرب الذي يتمتع بخبرة في مجال مكافحة التطرف الإسلامي.
ورأت الصحيفة أن فرنسا في غضون ذلك كررت أمس الثلاثاء استعدادها للتفاوض مع التنظيم الإرهابي المسمى "القاعدة" الذي أعلن مسئوليته عن خطف خمسمائة رعايا فرنسيين في النيجر ومواطنين إفريقيين أحدهم من الطوغو والآخر من مدغشقر وإفريقيين ونقلوهم شمال مالي. وهذه المرة جاء الإعلان عن استعداد فرنسا للتفاوض على لسان الرئاسة الفرنسية التي أكدت أن باريس لم تبدأ المفاوضات لكنها على استعداد للتفاوض مع الخاطفين وذلك بعد أن كان وزير الدفاع أرفيه موران يوم الخميس قد صرح قائلا إن فرنسا تأمل بالاتصال بتنظيم القاعدة ثم كرر رئيس أركان الجيش إدوار غييو يوم الجمعة قائلا إن فرنسا مستعدة لبدء الاتصال في أي وقت مع تنظيم القاعدة وأنها لا تنوي استخدام القوة لإنقاذ الرهائن، وبنفس الشيء صرح أحد مساعدي ساركوزي. ورأت الصحيفة أن الولايات المتحدة بسياساتها الاستيراتيجية تحاول أن تكون حاضرة في الصحراء ومنافسة لفرنسا الأب الاستعماري لهذه المنطقة.
يومية أخبار:

طالعت القراء بالحديث عن النفط الموريتاني. وقالت إنه يعود إلى الواجهة من جديد الحديث عن النفط ونقلت عن جان افرانسيسو أريغي رئيس قطاع شمال افريقيا بشركة توتال النفطية تصريحه بأن أعمال البحث والتنقيب في المقطع تي أ 8 الذي تقوم به الشركة في حوض تاودني على بعد 100 كلم شرق مدينة وادان بولاية آدرار انتهت مؤكدا أن الشركة ستدخل في الأيام المقبلة مرحلة التجربة من أجل الوقوف على نوعية وكمية المواد النفطية التي هي بصدد استخراجها. وقال أريكي في تصريح صحفي بعد لقائه رئيس الجمهورية زوال يوم الثلاثاء آمل أن يكون لدى ما أقوله في هذا الصدد خلال الأسابيع المقبلة ونحن واثقون من المستقبل

نقلا عن الأخبار