مشاهدة النسخة كاملة : البحرية الصهيونية تقتحم "إيرين" وتقتادها إلى ميناء أسدود


ابو نسيبة
09-28-2010, 01:48 PM
اللجنة الشعبية حملتها المسؤولية عن حياة المتضامنين
البحرية الصهيونية تقتحم "إيرين" وتقتادها إلى ميناء أسدود

غزة - المركز الفلسطيني للإعلام

قالت مصادر فلسطينية إن جنود الاحتلال الصهيوني قاموا باقتحام سفينة "إيرين" المتجهة إلى قطاع غزة لكسر الحصار عنه، وتقل على متنها نشطاء "إسرائيليين" حاملين معهم مساعدات رمزية، مضيفة أنها اقتادتها إلى ميناء أسدود الصهيوني.
وفي وقت سابق صرح مسؤول في "الحملة الدولية لمواجهة الحصار" الثلاثاء (28-9) أن البحرية الصهيونية طلبت من الناشطين على متن المركب، التوجه إلى ميناء أسدود الصهيوني.
وقال أمجد الشوا منسق الحملة الدولية ومنسق شبكة المنظمات الأهلية في قطاع غزة لوكالة فرانس برس: "أبلغنا من المتضامنين على متن المركب على بعد 20 ميلاً من شاطئ غزة أنهم تلقوا اتصالاً من البحرية الصهيونية بالتوجه إلى ميناء أسدود" دون أن يتم التعرض للمركب.
وأكد الشوا أن المركب "ما يزال يواصل إبحاره باتجاه غزة" معربًا عن أمله في أن ن تتكلل هذه المحاولة الرمزية "بالنجاح والوصول إلى قطاع غزة".
وأشار إلى أنه على متن المركب الشراعي عشرة من نشطاء السلام "الإسرائيليين" إضافة إلى صحفيين اثنين.
وتجمع عشرات من الفلسطينيين في مرفأ الصيادين على شاطئ بحر غزة، حيث من المفترض استقبال المتضامنين على متن المركب فيه حال وصولهم.
وفي بيان تلقته فرانس برس استنكرت "اللجنة الشعبية لمواجهة الحصار" محاصرة الزوارق الحربية الصهيونية سفينة التضامن التي تحمل اسم "ايرين".
وحملت اللجنة الاحتلال المسؤولية عن حياة المتضامنين، داعية المجتمع الدولي والجهات المعنية والمسؤولية وكافة أحرار العالم "للتدخل السريع من أجل حماية السفينة السلمية وطاقمها وتأمين وصولهم إلى غزة".
وتبلغ كلفة العملية أكثر من 23500 يورو تم تمويلها من هبات قدمت من مختلف فروع منظمة "يهود أوروبيون من أجل سلام عادل".
ويحمل المركب ألعابًا وكتبًا ومعدات صيد وأدوية، وهي "مساعدة رمزية" لسكان غزة.
وكان الاحتلال الصهيوني قد هاجم في الحادي والثلاثين من أيار (مايو) الماضي سفينة تقل ناشطين في إطار أسطول الحرية لكسر حصار غزة، ما أدى إلى مقتل تسعة أتراك وتدهور العلاقات بين تركيا والكبان الصهيوني.

نقلا عن المركزالفلسطيني