مشاهدة النسخة كاملة : حماس تطلب من عباس مجددا الانسحاب من المفاوضات فورا وانجاز المصالحة


ام نسيبة
09-26-2010, 06:44 PM
حماس تطلب من عباس مجددا الانسحاب من المفاوضات فورا وانجاز المصالحة
2010-09-26


غزة- طالبت حركة المقاومة لاسلامية حماس من جديد الأحد الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالانسحاب الفوري من المفاوضات المباشرة مع إسرائيل والتوجه إلى انجاز مشروع المصالحة.
وقال فوزي برهوم الناطق باسم حماس في بيان صحافي إن المطلوب من محمود عباس في ضوء ما يجري من غطرسة وصلف صهيوني الانسحاب الفوري من المفاوضات واعلانه انتهائها والتوجه مباشرة لدعم وانجاز مشروع المصالحة.

وأكد ضرورة اعادة الاعتبار للمشروع الوطني المبني على الحقوق والثوابت وتقوية الجبهة الداخلية الفلسطينية وتوحيدها وانهاء حالة الاستفراد الصهيوني والأمريكي لطرف فلسطيني.

ورأى برهوم أن استمرار المفاوضات جريمة بحق الشعب الفلسطيني ومنزلق خطير سيدفع ثمنه كل أبناء الشعب الفلسطيني وسيكون على حساب التوافق الوطني الرافض بمجمله هذه المفاوضات العبثية.

ودعا الدول العربية إلى بدء مرحلة جديدة لمغادرة مربع الصمت والمواقف الخجولة باتجاه دعم وتعزيز صمود الشعب الفلسطيني وحماية الأرض والشعب والمقدسات الفلسطينية وفضح جرائم الاحتلال من خلال مواقعهم في دوائر صناع القرار.

ويضع انتهاء المهلة التي حددتها الحكومة الإسرائيلية لتجميد الاستيطان في الضفة الغربية مساء الأحد حوار السلام الهش الذي بدأ في الثاني من ايلول/ سبتمبر بين إسرائيل والفلسطينيين برعاية الولايات المتحدة، في مواجهة اختبار صعب.

وبمبادرة من واشنطن، تواصلت الجهود حتى الساعة الأخيرة في محاولة لانتزاع تسوية بين الجانبين.

ويطالب عباس بتمديد العمل بقرار تجميد الاستيطان لمواصلة المفاوضات بينما استبعد رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو مواصلة العمل بقرار التجميد في المستوطنات اليهودية في الضفة الغربية بعد الأحد.

وأعلنت إسرائيل في 25 تشرين الثاني/ نوفمبر 2009 قرار تجميد البناء لمدة عشرة أشهر في مستوطنات الضفة الغربية حيث يقيم حوالى 300 ألف مستوطن.

واستثنت إسرائيل من هذا القرار ورش البناء التي انطلقت قبل صدوره وبناء المباني العامة كالمدارس والكنس.

ومن جهة أخرى، وصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى فرنسا الأحد في زيارة رسمية تستمر يومين يلتقي خلالها الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي والمسؤولين الفرنسيين.

ويزور عباس باريس في وقت تمرّ فيه مفاوضات السلام مع إسرائيل في مرحلة دقيقة مع انتهاء فترة تجميد الاستيطان مساء الأحد.

وكان عباس قد خيّر إسرائيل السبت أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة بين السلام واستمرار الاستيطان، داعياً المجتمع الدولي إلى إعادة المصداقية إلى العملية السلمية وإلزام تل أبيب بتنفيذ التزاماتها، متعهداً ببذل الجهود للتوصل إلى اتفاق مع الإسرائيليين خلال عام.

وذكرت وسائل الإعلام الفرنسية أن عباس سيلتقي ساركوزي ورئيس الوزراء الفرنسي فرنسوا فيون الاثنين حيث سيناقش معهما تمديد تجميد الاستيطان ومفاوضات السلام. كما سيلتقي عباس خلال زيارته لباريس ممثلين عن الجالية اليهودية.

نقلا عن القدس العربي