مشاهدة النسخة كاملة : نتنياهو يدعو لمواصلة الاستيطان بـ"صمت"


أبوسمية
09-26-2010, 03:05 PM
البدء ببناء 2000 وحدة استيطانية غداً
نتنياهو يدعو لمواصلة الاستيطان بـ"صمت"

الناصرة- المركز الفلسطيني للإعلام
أكدت مصادر إعلامية عبرية أن مكتب رئيس وزراء الاحتلال طلب من وزراء حكومته عدم الإدلاء بتصريحات حول نهاية قرار "تجميد" الاستيطان، داعيا اليمين الصهيوني المتطرف إلى إلغاء خططه للاحتفال بذلك، ومواصلة البناء الاستيطاني بصمت، لعدم إحداث بلبلة إعلامية حول الموضوع.
ونقلت المصادر عن عضو الكنيست الصهيوني، داني دانون، تقديره بأنه سيتم البدء غداً الاثنين ببناء 2000 وحدة استيطانية في مختلف المستوطنات الصهيونية.
وذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية اليوم الأحد (26-9) أن مدير مكتب رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، التقى عضو الكنيست الصهيوني عن حزب الليكود، داني دانون، الذي يشرف على تنظيم "احتفالات انتهاء مدة تجميد البناء الاستيطاني"، وإلى الجهات ذات الصلة في ما يسمى بـ"المجلس الاستيطاني ييشاع" وطلب منهم تجنب الاستفزاز وخفض الوتيرة الإعلامية في التغطية على تجدد البناء الاستيطاني، والتخفيف من حدة الفعاليات والاحتفالات التي سيقيمونها بهذه المناسبة.
وبحسب وسائل إعلام عبرية فقد تقدم مسؤولون من مكتب نتنياهو بطلب آخر خاص إلى أعضاء حكومة الاحتلال يحثونهم من خلاله على تجنب الإدلاء بتصريحات لوسائل الإعلام أو إجراء مقابلات حول موضوع قرار "تجميد" الاستيطان الذي ينتهي اليوم عند منتصف ليلة اليوم الأحد، وذلك بغرض التقليل من الاحتكاك مع المجتمع الدولي بشأن هذه المسألة، بحد وصفه.
وكان نتنياهو قد أعلن في وقت سابق إصراره على استئناف الاستيطان فور انتهاء فترة "التجميد المؤقت" اليوم، مطالباً بمزيد من الضغوط الدولية على عباس لعدم الانسحاب من المفاوضات.
احتجاج نتنياهو
واحتج نتنياهو على اشتراط الفلسطينيين تجميد الاستيطان لمواصلة المفاوضات، قائلاً: إنهم – أي سلطة أوسلو- أجروا مفاوضات على مدار 17 عاماً مع حكومات الاحتلال في الوقت الذي كان يتم فيه البناء في المستوطنات، بما في ذلك محادثات أجريت خلال العام الأخير لحكومة أولمرت".
وقد أعلنت مصادر صهيونية أن آلاف المستوطنين الصهاينة سوف يشاركون اليوم في احتفالات الإعلان عن وقف التجميد الاستيطاني، وذلك في احتفال في مستوطنة "رفافاه" الصهيونية، حيث سيتم نشر خلاطات الإسمنت والمعدات الثقيلة في المكان إعلاناً عن تجدد البناء الاستيطاني.
كما ذكر المصدر أن عشرات الحافلات الصهيونية ستقل عدداً كبيراً من ناشطي حزب "الليكود" وتقوم بجولة بين المستوطنات المختلفة في الضفة الغربية المحتلة لتقديم الدعم للمستوطنين الصهاينة هناك.
بدء عمليات البناء
ونقلت تقارير إعلامية عن شهود عيان قولهم إن عمليات بناء المستوطنات استؤنفت صباح اليوم الاحد في عدة مغتصبات صهيونية شمال وغرب مدينة رام الله المحتلة .
وبحسب الشهود فإن عمليات البناء بدأت في عدة مستوطنات قريبة من مدينة رام الله، فقد شرع المستوطنون بتشييد اكثر من 11 وحدة سكنية في مستوطنة تلمون شمالي المدينة، وتشييد اكثر من 8 وحدات سكنية في مستوطنة نيلي غربي المدينة، واكثر من 5 وحدات سكنية في مستوطنة حلميش شمالي المدينة.
وبحسب مصادر متطابقة فإن عمليات الاستيطان شهدت ارتفاعا محموما صباح اليوم وفي معظم مستوطنات الضفة الغربية، وفي جزء منها شاركت جهات صهيونية رسمية بعمليات استئناف البناء، فقد أوردت تقارير إعلامية صهيونية أن القائم بأعمال رئيس الحكومة الصهيونية شارك بوضع حجر الأساس صباح اليوم لمدرسة دينية في مغتصبة "بيت رومنيم" القريبة من مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية .

ووفقا للموقع الإلكتروني لما يسمى "مجلس المستوطنات" في الضفة الغربية فقد نشر اليوم ما يسمى برنامج العمل في مستوطنات الضفة الغربية ليوم غد الاثنين لبدء العمل في بناء المساكن وتشييد الوحدات السكنية فيها، بذريعة انتهاء قرار تجميد العمل في بعض المستوطنات بالضفة الغربية.

نقلا عن المركز الفلسطيني