مشاهدة النسخة كاملة : موريتانيا و"القاعدة"... خمس سنوات من الحرب المفتوحة: ملف خاص من إنتاج الأخبار


أبو فاطمة
09-24-2010, 02:00 AM
موريتانيا و"القاعدة"... خمس سنوات من الحرب المفتوحة
موريتانيا و"القاعدة"... خمس سنوات من الحرب المفتوحة: ملف خاص من إنتاج الأخبار

موريتانيا و"القاعدة"... خمس سنوات من الحرب المفتوحة: ملف خاص من إنتاج الأخبار

أكملت موريتانيا في الرابع من يونيو الماضي عامها الخامس من المواجهة المفتوحة مع تنظيم "القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي"، تلك المواجهة التي بدأت عمليا بهجوم "لمغيطي" في 4 يونيو 2005 يوم كانت القاعدة تتسمى "الجماعة السلفية للدعوة والقتال".

وبعد خمس سنوات من أول معركة، جاءت "معركة تمبكتو"، التى خاضها الجيش الموريتاني ومسلحو التنظيم الجمعة الماضي، والتي تعتبر الأكبر من نوعها من حيث العتاد والقوات المعبأة لها، والتى ثارت جدلا حول مآلات الأمور في ظل الاهتمام الغربي المتنامي بالمنطقة والحساسيات الإقليمية التي يثيرها التدخل الٌإقليمي، وهو ما تتطرق إليه "الأخبار" في هذا الملف الخاص.

وتفتتح "الأخبار" ملفها بتحليل عن مآلات الموقف بعد خمس سنوات من المواجهة تخللتها فترات صعود وهبوط، كما ترسم من خلال سرد زمني للأحداث مسار المواجهة منذ لمغيطي وحتى اشتباكات الجمعة الماضي:

ــ موريتانيا والقاعدة مواجهة مفتوحة و مآلات غامضة

ــ أهم محطات المواجهة بين موريتانيا والقاعدة

ويستطلع الملف أيضا الرأي الشعبي حول المواجهة المفتوحة من خلال عينات من آراء الشارع الموريتاني، كما يعرض لشهادة أحد الناجين من أولى المواجهات في لمغيطي وكيف يشكو الإهمال الذي عاناه الناجون رغم تضحياتهم ذبا عن حياض الوطن:

ــ خمس سنوات من المواجهة... كيف يراها الموريتانيون؟

ــ محمد: فقد ساقه في لمغيطي وفقد العون في نواكشوط

ويحتوي الملف على تصريحات لعدد من قادة التنظيم الموريتانيين الذين وقعوا في قبضة الأمن الموريتاني، وفيها يتحدثون عن ظروف نشأة تنظيم "أنصار الله المرابطون"، الذي قدم على أنه "الفرع الموريتاني" للقاعدة. كما تنشر الأخبار ضمن هذا المحور تعريفا بالمتهمين الموريتانيين بالانتماء إلى "القاعدة"، حسب تصورأجهزة الأمن الموريتانية:

ــ الفرع الموريتاني لـ"القاعدة" كما وصفه زعماؤه (1/2)

ــ الفرع الموريتاني لـ"القاعدة" كما وصفه زعماؤه (2/2)

ـ "الأخبار" تنشر لائحة بأهم المتهمين بالانتماء لتنظيم "القاعدة"

وفي آخر محاور الملف تتحدث "الأخبار" مع المعتقل السابق عبد الله ولد سيديا الذي يدافع عن مقاربة الحوار من أجل التخلص من مشكلة العنف بالإضافة إلى أحاديث ومقابلات مع خبراء آخرين ستنشر لاحقا.

ــ ولد سيديا لـ"الأخبار": الحل يكمن في الحوار ونتائجه كانت ملموسة

ملاحظة: - كل العناوين يمكن فتحها للحصول على مزيد من المعلومات لكن من مصدر الخبر
-

نقلا عن الأخبار