مشاهدة النسخة كاملة : كلية الشرطة بغزة تتحدى الحصار


ام خديجة
09-23-2010, 04:08 PM
كلية الشرطة بغزة تتحدى الحصار

http://www.aljazeera.net/mritems/images/2010/9/23/1_1015281_1_34.jpg
افتتحت كلية الشرطة بغزة إثر الحصار الذي يعيق الانتساب للكليات في الدول العربية (الجزيرة نت)

أحمد فياض-غزة

بعد عام على إنشائها، تواصل كلية الشرطة الفلسطينية التي أسستها الحكومة الفلسطينية المقالة تقديم خدماتها للطلبة الذين حرموا من الالتحاق بكليات الشرطة في الدول العربية بفعل الحصار.

وتطمح الحكومة المقالة أن تساهم الكلية الجديدة في تحسين الأداء الشرطي وتأسيس جيل شرطي مهني مؤهل على أيد فلسطينية مختصة، في خطوة هي الأولى على صعيد الاستغناء عن ابتعاث الطلبة إلى الخارج كما جرت العادة في عهد الحكومات الفلسطينية السابقة.

ووفقاً للمقدم إبراهيم حبيب نائب عميد كلية الشرطة وأحد القائمين على تطوير أدائها، فقد استطاعوا خلال فترة وجيزة من تحقيق حلمهم من إنشاء كلية شرطية بمواصفات تكاد تكون دولية، في ظل عجز الحكومات السابقة على مدار 14 عاماً عن تقديم شيء في هذا المجال.

ويأتي افتتاح الكلية بحسب حبيب بعد رفض استقبال طلبات التحاق طلبة من غزة في الدول العربية نتيجة تأخرها بفعل الحصار، وسد الحاجة الملحة لتطوير كادر العاملين في السلك الشرطي، والارتقاء بأداء المؤسسة الأمنية من خلال رفدها بضباط مؤهلين ومدربين بشكل علمي سليم.

"
إبراهيم حبيب:
يأتي افتتاح كلية الشرطة بعد رفض استقبال طلبات التحاق طلبة من غزة في الدول العربية نتيجة تأخرها بفعل الحصار
"
منهج علمي
وأوضح أن الكلية تعتمد في تدريسها وتدريبها للطلبة على منهج علمي أقرته خبرات فلسطينية مختصة في مجال القانون والعلوم الشرطية استفادت في إقراره من مناهج كليات شرطية مماثلة.

وذكر نائب عميد الكلية في حديث للجزيرة نت أن المنتسبين للكلية يتلقون برنامجا تدريبيا وأكاديميا مدمجا في بعضه البعض، يحصل بموجبه الطلبة على جرعة تدريبية تكاد تفوق الجرعة الأكاديمية.

وتنقسم الكلية المعتمدة من قبل وزارة التربية والتعليم العالي، إلى قسمين: الأول برنامج البكالريوس في القانون والعلوم الشرطية لخريجي لثانوية العامة، ومدته ثمانية فصول دراسية بواقع 239 ساعة دراسية وأكاديمية، والثاني دبلوم عال بواقع أربعة فصول دراسية يشترط في الملتحق به أن يكون حاصلا على الدرجة الجامعية.

وينتمي إلى الكلية التي تضم ساحات عامة للتدريب على عمليات المشاة والدفاع المدني والصاعقة، كادر تدريبي مؤهل من خريجي كليات الشرطة العربية، فضلا عن مجموعة من الأساتذة الحاملين لدرجة الدكتوراه في العلوم القانونية.

هاني الحلو: المهارات التي نتلقاها ترقى إلى مستوى المهارات بالدول العربية (الجزيرة نت)
توجهات مستقبلية
وتتجه الكلية بحسب المسؤول فيها إلى عقد اتفاقات مع عدد من الكليات الشرطية في الدول العربية بغية فتح علاقات جديدة لتطوير أداء الكلية، لافتاً إلى وجود مساع حثيثة لإبرام اتفاقية تعاون مع كلية الشرطة الماليزية والسودانية للاستفادة مما لديهما من خبرات وعلوم متطورة.

ورغم ظروف الحصار القاسية التي لفَت إقامة الكلية الشرطية الجديدة، فإن الحكومة الفلسطينية ممثلة بوزارة الداخلية تقدم الدعم المعنوي والمالي وتوفر كافة المعدات والإمكانيات لإنجاح الكلية، باعتبارها مشروعا وطنيا بالدرجة الأولى، وفقاً لما ذكره حبيب.

من جانبه أعرب هاني الحلو (20 عاما) -أحد الطلاب المنتسبين للكلية- عن سعادته البالغة للالتحاق بالكلية بدون عناء، مشيراً إلى أن أهم ما يميز التعليم الشرطي في غزة هو إتاحة الفرصة لقدر كبير من الطلبة للالتحاق بالكلية على عكس ما كان في السابق لاقتصاره على فئات اجتماعية معينة، مما حرم الكثيرين من تحقيق حلمهم بالالتحاق بكلية الشرطة.

وأكد الحلو للجزيرة نت أن المهارات التي يتلقونها داخل الكلية ترقى إلى مستوى المهارات التي تقدم في الدول العربية، وذلك بفعل وجود ضباط مشرفين يحملون شهادات من كليات عربية.

يشار إلى أن الدفعة الأولى للكلية ضمت 190 طالباً تم تصفيتهم بعد عمليات التدريب إلى 130 منتسبا. وتسعى الكلية في العام الدراسي الجديد إلى استيعاب 100 ملتحق جديد.

نقلا عن الجزيرة نت