مشاهدة النسخة كاملة : الاحتلال يمنع نواب القدس من صلاة العيد في المسجد الأقصى


أبوسمية
09-11-2010, 11:30 AM
وفود شعبية تتضامن مع النواب
الاحتلال يمنع نواب القدس من صلاة العيد في المسجد الأقصى

القدس المحتلة – المركز الفلسطيني للإعلام



قضى نواب القدس ووزيرها الأسبق أول يوم من عيد الفطر شهر في خيمتهم مبعدين عن عائلاتهم؛ كما منعوا من أداء صلاة العيد في المسجد الأقصى المبارك.

وقد حضر ذوو النواب إلى مقر الصليب الأحمر لمعايدتهم والوقوف بجانبهم لأنهم محرمون من مغادرة مقر الصليب خشية إبعادهم وطردهم عن مدينة القدس.

هذا وأقيمت صلاة وخطبة العيد في مقر الصليب الأحمر بمشاركة واسعة من أهالي النواب، كما أمت الجموع خيمة الاعتصام لتهنئتهم بالعيد، وقام النواب بتوزيع الهدايا على الأطفال الصغار، والحلويات على الوفود.

كما أعرب النواب عن شكرهم لأهالي القدس الذين هم على تواصل دائم معهم منذ اليوم الأول للاعتصام، وعكس التضامن مع النواب في اليوم الأول للعيد على صدق الموقف والعزيمة والإصرار على التمسك بالأرض والحق.

من جانبه؛ هنأ النائب محمد طوطح الأمة الإسلامية بحلول عيد الفطر مطالباً إياها بتحمل مسؤوليتها تجاه قضية القدس وفلسطين، مؤكدا أن القدس تتعرض لخطة تهويد متسارعة.

ووجه النائب طوطح كلمة للمتضامنين قال فيها "حتى في اول ايام العيد حيث ينطلق المواطن لمعايدة اقاربه وعائلته الا انهم اصروا على الحضور الى مقر الصليب للوقوف بجانبنا، فنتمى العام القادم ان نحتفل سويا بتحرير القدس".

أما النائب أحمد عطون فقد قال: "لا نجد كلمات توفي اهالي القدس حقهم فاليوم مَثل البيعة الحقيقة للاقصى والقدس".

ووجه النائب "التحية الكبيرة لامهات وزوجات الاسرى الذين يقضون عيد وراء الاخر وامنيتهم الوحيدة اللقاء بهم والاجتماع معهم"، مؤكدا على ضرورة الوحدة العربية والمصالحة الفلسطينية بناء على تفاهمات فلسطينية فلسطينية.

فيما وصف الوزير السابق ابو عرفة اول ايام العيد بمقر الصليب باليوم التاريخي في بيت المقدس،وقال :"لقد سعدنا بالوفود من المقدسيين الذين افاضوا علينا بكرمهم وأوقاتهم وكلنا أمل أن يكون مستقبل المدينة خير من ماضيها بزوال الاحتلال عنها ويبقى اهلها يعيشون في عزة وكرامة".

نقلا عن المركز الفلسطيني